جثة رضيعة روسية تكشف مفاجأة كبرى في حادث سقوط الطائرة الروسية
أسباب سقوط الطائرة الروسية

إقتربت التحقيقات التي يتم إجراؤها بشأن حادث سقوط الطائرة الروسية في سيناء، من التأكد من أن سقوط الطائرة حدث بفعل فاعل وفي الغالب عن طريق إنفجار قنبلة داخل الطائرة، فكل التحقيقات والتصريحات تدل على أن هناك عمل إجرامي وراء سقوط هذه الطائرة، ومع كل إستمرار هذه التحقيقات ينكشف كل يوم شيء جديد يؤكد هذا الإتجاه.

فقد أعلنت صحيفة الديلى ميل البريطانية الشهيرة أن جثة الطفلة الرضيعة دارينا جروموفا، والتي تبلغ من العمر 10 شهور قد تساعد في حل لغز سقوط الطائرة الروسية، حيث أن العثور على جثة الطفلة على بعد 21 ميل من موقع سقوط الطائرة، يؤكد وبشكل حاسم أن الطائرة سقطت جراء إنفجار قنبلة مما أدى إلى تطاير هذه الجثة بعيدا عن موقع الحادث ولهذه المسافة الكبيرة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. كيف تنشر مثل هذه الصحف المأجورة الاكاذيب قبل انتهاء التحقيقات الرسمية ؛ دى اخبار اكيد ذى الطيار اللى عمل مناورة مع الصاروخ اللى كاد ان يصيبه ………………………………………………………………………

  2. يوجد الدليل على عدم وجود قنبلة او متفجرات على الطائرة ، فكلنا شاهدنا صور الطائرة المنكوبة في اول يوم صورت فيه وشاهدنا الحقائب والامتعة سليمة تماما ومتراصة بجوار بعضها البعض ولو كان هناك قنبلة او متفجرات لكانت تلك الحقائب قد تمزقت او على الاقل اصيبت بشظايا وخاصة انها قريبة جدا من مكان الانفجار المزعوم داخل بطن الطائرة .

  3. صحيفه الديلي البريطانيه عندهم الصندوق الاسود وعرفو ان كان هناك قنبله علي الطياره المنكوبه ياناس اتقوالله لما بظهر التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.