وفاة طبيبة شابة نتيجة لعدوى .. و غضب عارم بين الأطباء
الطبيبة الفقيدة داليا محرز

توفيت إلى رحمة الله تعالى الطبيبة الشابة ” داليا محرز ” في مستشفى الإسماعيلية الجامعي بقسم الرعاية المركزة و الذي تم حجزها فيه نتيجة لإصابتها بعدوى الإلتهاب السحائي، و نعت نقابة الأطباء الطبيبة في بيان رسمي اليوم.

و ذكر البيان العديد من النقاط التي رأتها النقابة تهدر من حقوق الطبيب المعرض للخطر بشكل دائم نتيجة عمله، حيث شدد البيان على عدم وجود وسائل حقيقية لمكافحة العدوى بالمستشفيات و أن الأطباء يعملون تحت ظروف بالغة الخطورة ليتقاضوا في النهاية بدل عدوى يقدر ب 19 جنيهاً فقط .

و طالبت النقابة بإقرار قواعد واضحة لتعويض أي طبيب يتعرض للعدوى نتيجة عمله و اعتبارها كإصابة عمل و صرف معاش كامل لأسرته في حالة الوفاة، كما اعتبرت نقابة الأطباء بدل العدوى الحالي مهيناً للأطباء، و في نهاية البيان قدمت النقابة تعازيها لأسرة الفقيدة و تمنياتها لها بالرحمة.

و شهد الخبر عقب نشره تفاعلاً من الأطباء على مواقع التواصل الإجتماعي بشكل كبير و الذي اظهر غضبهم العارم نحو ظروف عملهم في مصر و التي وصفها العديد منهم بأنها أقل بكثير من قرنائهم حتى بالدول المتخلفة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.