تداعيات سقوط الطائرة الروسية على السياحة في مصر
سقوط الطائرة الروسية

مما لا شك فيه أن سقوط الطائرة الروسية في منطقة الحسنة بسيناء، والتي كانت تقل أكثر من 200 راكب قادمين من شرم الشيخ سيؤثر بالسلب على قطاع السياحة المتعثر منذ سنوات في مصر.

ويعتبر هذا الحادث هو الثاني من نوعه والذي يلقى فيه سياح مصرعهم  في أقل من شهرين، حيث قصفت قوات أمنية تابعة للجيش المصري بالخطأ تجمعاً لرحلة سفاري في منطقة الواحات بالصحراء الغربية وذلك في سبتمبر الماضي، ما أدى إلى مصرع 15 سائح منهم 10 سياح  من المكسيك.

ويذكر أن عدد السياح الروس الوافدين إلى مصر يمثل أكثر من ثلث إجمالي عدد السياح  الذين يزورون مصر، ولا شك أن هذه الحادثة  ستؤثر عي هذه النسبة بالسلب، ومن الجدير بالذكر أن مصر تعاني من انخفاض الإحتياطي النقدي في البنك المركزي، وانخفاض قيمة الجنيه المصري أمام الدولار، وذلك نظراً لقلة الموارد الأجنبية،  والذي من أهم أسبابه تدهور قطاع السياحة في مصر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.