ألمانيا تنتفض ضد محمد زيدان بسبب صورة العصابات المصرية
محمد زيدان

صورة أثارت ضجة كبرى جدا في ألمانيا ضد لاعب الكرة المصري محمد زيدان، حيث نشر صورة له على حسابه على إنستجرام وهو يحمل سلاح في يده، وكتب تعليق بجوار الصورة “أعتقد أنه لا يمكن لأحد أن يتشاجر معي”، وكتب بجوار هذا التعليق هاشتاج “العصابات المصرية”، وتناقلت وسائل الإعلام الألمانية الصورة متسائلة هل انضم زيدان إلى الجماعات المسلحة أم أنها مجرد مزحة.

ومما أثار الإعلام الألماني ضد زيدان هو أنه يحمل الجنسية الألمانية، وأن هناك لاعب كرة ألماني وهو بوراك كاران قد انضم إلى الجماعات المسلحة في سوريا ولقى حتفه هناك، وبدأ كاران طريقه هذا بنشر بعض الصور المماثلة لصورة زيدان على حسابه الشخصي أيضا، وتعليقا على خبر صورة زيدان على موقع دوتيشيه فيليه طالب العديد من الألمان بمنع زيدان من دخول ألمانيا، والتحقيق معه بشأن هذه الصورة وما هو المقصود بهاشتاج العصابات المصرية.

في ذات الوقت برر زيدان الصورة بأنها كانت عندما أصرت إحدى دوريات الشرطة التصوير معه، وقام أحدهم بإعطائه سلاحه وقام بتصويره بهذه الوضعية، وقد اضطر محمد زيدان إلى حذف الصورة من حسابه بعد هذا الهجوم الشرس الذي تعرض له في الإعلام الألماني.

original-1336248835008948439

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.