مصادر متخصصة تعلن: فضيحة تنتظر متصفحي المواقع الإباحية نهاية 2015.. و تكشف الطريقة
تصفح المواقع الإباحية

نشر موقع روسيا اليوم مقالاً يفيد بقيام مهندس برمجات متخصص يدعى “بريت توماس” بالكشف عن طريقة لمعرفة الأشخاص الذين يتصفحون المواقع الإباحية، مؤكداً بأن هناك فضيحة تنتظر هؤولاء الأشخاص في نهاية 2015، و قد أشار بأن الأشخاص الذين يتابعون المواقع الإباحية سوف يكونون معرضين للاختراق طيلة تاريخ مشاهدتهم لهذه المواقع، حيث أن هناك أرشيف يقوم النظام بتخزينه و نشره بالإضافة إلى نشر هوية الشخص المتابع.

أما عن كيفية تسجيل أرشيف الأشخاص الذين يتصفحون المواقع الإباحية، فقد أشار “توماس” بأن الأمر سهل للغاية، حيث يتم اختراق حاسوب الشخص عن طريق بصمة المتصفح، مؤكداً بأنها ستكون فضيحة كبرى عند اختراق الخصوصية على الإنترنت بشكل كبير، و ذلك نظراً لتحديد الهوية أيضاً.

أما عن مراحل الاختراق، فقد أشار “توماس” من خلال المقال بأن الاختراق سيكون على مراحل كالتالي:

  • من خلال بصمة المتصفح، و قد أشار “توماس” بأن كل متصفح حتى لو كان غير معروف يترك بصمة عندما يتم فتح أي موقع على الإنترنت.
  • من خلال IP الجهاز، يحدد الـIP عدد المرات التي قام الجهاز خلالها بزيارة الموقع.
  • من خلال تتبع المستخدم و ربط حسابات المستخدمين الشخصية ببصمة المتصفح.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.