شاهد عضو بمجمع البحوث الإسلامية يوضح عقوبة مقاطع الإنتخابات البرلمانية 2015 (فيديو)
الإنتخابات البرلمانية 2015

برغم الخلافات السياسية التي تعصف بمصر منذ فترة، والتي كان أحد أسبابها هو اعتراض فئة على دخول الدين في السياسة، والتي انتهت بأحداث 3 يوليو 2013 إلا أن الأمر ما زال مستمرا بل يزداد سوءا، حيث أن الفتاوي السياسية من رجال الدين ما زالت منتشرة ويتم إستخدامها لأغراض معينة ولفئات على حساب أخرى، حيث نادى العديد من النشطاء المنتمون لاتجاهات مختلفة بمقاطعة الإنتخابات البرلمانية 2015 بزعم أن معظم المرشحين هم رجال الحزب الوطني.

وفي ذات السياق يحاول النظام الحاكم إقناع الناس بضرورة المشاركة في الإنتخابات البرلمانية 2015 وذلك خوفا من عزوف الناس عن الإنتخابات، والذي ظهر جليا في إنتخابات نقابة الأطباء التي لم يحضرها سوى 10% فقط ممن لهم حق التصويت، وكانت الكارثة الأكبر في إنتخابات في إنتخابات نادي أعضاء هيئة تدريس جامعة القاهرة والتي بلغت نسبة الحضور فيها 1%.

لذلك خرج علينا الدكتور عبد الله النجار عضو مجمع البحوث الإسلامية في مصر، ليؤكد في فتوى سياسية بأن مقاطعة الإنتخابات البرلمانية 2015 مثل ترك الصلاة لا قضاء لها لأنها واجب شرعي، كما قال أن من يخرج للتصويت فهو خارج في طاعة الله وعبادة الله.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. عبد الله النجار عبيط ام بيستعبط لما يقول ان الذهاب للانتخابات تعادل الزهاب الي الصلاة و انها فرض؟ هو كمان طلع سارق او مزور شهادة دكتوراة و طالع يفتي ؟؟ نرجوا التحقق من صحة مؤهلاته قبل نشر ارائة الضعيفة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.