وزيرة التضامن الاجتماعي: تبين حقيقة عدم قدرة الحكومة على دفع المعاشات. و تؤكد: “الحكومة لن تواجه الفقر وحدها”!
غادة والي

شاركت وزيرة التضامن الاجتماعي “غادة والي” في مؤتمراً صحفياً نظمته مؤسسة “مصر اليوم”، لمناقشة خطة الحكومة للنهوض بمصر و الخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين، و خلال الاجتماع صرحت “والي” بأن الدولة تدفع حالياً معاشات للمواطنين بقيمة 110 مليار جنيه سنوياً، و ذلك بعد أن كانت تتكلف 43 مليار جنيه عام 2010، و بالتالي لزم العمل على تنظيم المعاشات مشيرة إلى أن تحقيق العدالة صعباً في ظل الظروف التي تواجها البلاد، قائلة:

“الحكومة الحالية لن تواجه الفقر وحدها”

و قد أثارت تصريحات “غادة والي” غضب المواطنين و أصحاب المعاشات، ظناً منهم بأن الحكومة لن تستطيع تحمل المعاشات في الفترة القادمة، و في هذا السياق نفت “والي” تصريحها بأن الحكومة لن تستطيع دفع المعاشات للمواطنين المؤمن عليهم، قائلة:

أموال أصحاب المعاشات “مصونة” وفقا للدستور.

و في تصريح لغادة والي وضحت خلاله تصريحاتها بالمؤتمر، مشيرة بأن ما ذكرته هو أن أموال التأمينات و أصحاب المعاشات مصونة، و إنما استمرار التهرب التأميني و الزيادة في المزايا لا يقابلها زيادات في عدد الاشتراكات من القطاع الخاص و القطاع غير الرسمي، يؤثر سلباً على صناديق التأمينات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.