بالصور وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"

إنشغلت أم تدعى “كلير بارنيت” بموقع الفيس بوك و إجراء محادثات و مشاركة الصور مع أصدقائها عن طفلها الذي يبلغ من العمر عامين فقط، حيث أدى الإهمال لغرق الطفل في بركة مياه طولها 13 متر خارج حديقة المنزل.

و تعيش “بارنت” بالقرب من بيفرلي في إنجلترا، و قد أخبرت الشرطة بأنها جرت مسرعة في أقل من عشر ثواني لمحاولة إنقاذ طفلها و لكنها لم تنجح، و لطن شككت الشرطة في أقوالها تبعا لما نشر بجريدة “ديلي ميل”.

و أكدت “بارنت” بعد ذلك أمام محكمة “هال” أنها مذنبة بتهمة الإهمال، حيث كان معها مكالمة هاتفية و كانت ترفع صورا على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” وقت وقوع الحادث، و عندما وقع إبنها في البركة جرت مسرعة في خلال من 8 إلى 10 ثوان و حاولت إنقاذه بإسعافات أولية و لكنها فشلت.

و أكد القاضي أن الطفل غرق نتيجة إهمال الوالدين، بالأخص بعد إستماع القاضي لشهادة أقاربها الذين أكدوا أنهم نصحوها أكثر من مرة بتغطية تلك البركة أو محاوطتها بسور، و تم الحكم على “بارنت” بالسجن خمس سنوات كما وصفها القاضي بأنها تعتبر مصدر خطر لأي طفل تكون مسئولة عنه.

وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"
وفاة طفل غرقا بسبب إنشغال أمه بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”

 

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.