اختلاف كبير في سعر الدولار بالسوق السوداء ومكاتب الصرافة والبنوك “بيان الأسعار و الأسباب”
الدولار الأمريكي

بعد تراجع الاحتياطي النقدي؛ بسبب زيادة الطلب على  المعروض من الدولار بالسوق ونقص المعروض منه من جانب جميع شرائح المستوردين المختلفة، أدى ذلك إلى أرتفاع سعر الدولار الأمريكي بالسوق السوداء بشكل كبير خلال الفترة الأخيرة، وتباين سعر الورقة الخضراء في الأسواق المصرية، حيث تشهد السوق الرسمية للدولار والسوق الغير رسمية “السوق السوداء للدولار” تفاوت كبير بعد أتساع الفجوة في سعر الدولار بينهم.

سعر الدولار بالسوق السوداء

حيث سجل اليوم سعر الدولار بمكاتب الصرافة في مصر 8.10 جنيه للشراء، و8.15 جنيه للبيع، بينما سجل سعر الدولار الأمريكي بالسوق السوداء حوالى 8.24 جنيه، في حين أستقر الدولار بالبنوك “السوق الرسمية” عند 780 قرشا للشراء، و783 قرشا للبيع.

هذا وأكد عدة خبراء مصرفيون أن السبب الجوهري لارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء، وتفاوت الأسعار الذي يشهدها الدولار الأمريكي في السوق السوداء؛ يرجع إلى إعلان المركزي لتراجع الاحتياطي إلى 16.33 مليار دولار، حيث أن هذا التصريح كان له تأثير نفسي على جميع شرائح المستوردين المختلفة، الأمر الذي دفعهم إلى سرعة تلبية احتياجاتهم لتمويل عملياتهم الاستيرادية، خوفا من ارتفاع الدولار

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.