«التنظيم والإدارة»: تقرر شروط التعيين بوظائف الحكومة وتصرح: “قانون الخدمة المدنية لم يحدد سن معين للتعيين”
فوزية حنفي

صرحت “فوزية حنفي” رئيس الجهاز المركزي للتنظيم و الإدارة، بأن قانون الخدمة المدنية الجديد، وضع ضوابط و شروط لتعيين الموظفين في الجهاز الإداري للدولة و الجهات الحكومية، لافتة إلى أنه المواطنين الذين تنطبق عليهم الشروط يمكنهم التقديم للوظائف التي أعلن عنها الجهاز، و تتمثل الشروط بالبنود التالية:

  • أن يكون الشخص متمتعاً بالجنسية المصرية.
  • أن يكون حسن السيرة و ألا يكون عليه عقوبة جنائية، و ألا يكون قد تم فصله من الخدمة.
  • أن يتمتع الشخص باللياقة البدنية لشغل الوظيفة.
  • أن يكون الشخص مستوفياً لاشتراطات العمل في الوظيفة.
  • أن يجتاز الاختبارات المقررة.
  • أن لا يقل سنه عن 18 سنة.
  • أن يوضع تحت الاختبار لمدة 6 شهور.

و أضافت “فوزية” بأن الجهاز سيقوم باختبار المتقدمين للوظائف الجديدة التي أعلن عنها الجهاز، و قد حددت الأوقات التي سيقوم الجهاز الإداري خلالها بالإعلان عن حاجته لوظائف سنوياً، للتفاصيل من الرابط التالي:

و الجدير بالذكر بأن الجهاز الإداري للدولة سيقوم بتشكيل لجنة متخصصة، و ذلك لاختيار الأشخاص المقبولين للعمل، و ستقوم اللجنة باختيار الشخص المناسب.
و مع صدور اللائحة التنفيذية الجديدة لقانون الخدمة المدنية، و إقرار رئاسة الوزراء ببدء العمل باللائحة الجديدةـ صرحت رئيس الجهاز المركزي للتنظيم و الإدارة، بأن اللائحة الجديدة منحت المواطنين صلاحيات عديدة أبرزها بأن قانون الخدمة المدنية حدد بأن لا يقل عمر المعين عن 18 سنة و أن لايويد عن 59 سنة.

و أضافت بأن حملة الماجستير و الدكتوراة لديهم الحق في التعيين و لا داعي لأن يشعروا بالقلق تجاه شرط السن، مؤكدة بأن أي تعيينات في الجهاز الحكومي لن تتم إلا من خلال المسابقات لاختيار الأكفأ.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. اتمنى من الله التوفيق ….

  2. اللهم اجعل مصر امنه مطمائنه صخائن رخائن وسائر بلاد المسلمين .. اللهم عين كل من هو محتاج للتعيين

  3. انا اسمى ناصف حسنين المنيا كنت اعمل فى الرى مؤقت وتركت العمل لتحسين دخل الاسرة وبعد زلك قدمت للعوة دة مرة اخرى ولم يقبل اوراقى وجاء الطلب بالرفض وكل اوراقى موجودة بالرى وانا اوجة نداء لسيادة الرءيس عبد الفتاح السيسى بقبول اوراقى خاصة انى اعمل ساءق محترم وكل زملاءى ومهندسيى يشهدون بزالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.