تصريحات صادمة للسيسي في أمريكا تصدم المصريين وتضع الإعلام المصري في ورطة(فيديو)
السيسي في أمريكا

ما زالت العديد من المواقف التي تحدث مع الوفد المصري في أمريكا تثير جدلا كبيرا، سواء كانت هذه المواقف من الإعلاميين أو من السياسيين وعلى رأسهم السيسي، فبعد تصريحات السيسي الأخيرة بخصوص السلام مع إسرائيل وتوسيع دائرته، وترحيب الحكومة الإسرائيلية بذلك والإشادة به، أطلق تصريحا آخر مفاجئ وصادم للشعب المصري وذلك خلال حواره مع شبكة CNN.

حيث قال السيسي أن الجيش الأمريكي جيش قوي جدا، ولا يمكن لأي قوة نظامية أو أي جيش على مستوى العالم الوقوف في وجه أمريكا، وجاء ذلك التصريح في الوقت الذي يفتخر فيه الإعلام المصري بقيام الجيش المصري برد الأسطول الأمريكي وأسر قائده، وكذلك في الوقت الذي يحاول فيه الإعلام إقناع مؤيدي السيسي، بأنه يقف أمام أمريكا وأن أمريكا تخاف من السيسي وتخشاه.

بينما أكد البعض الآخر أن السيسي لم يخطيء في تصريحه هذا، وأنه هذه حقيقة وواقع لا يمكن إنكاره، وأن العيب على من حاول أن يقنع مؤيدي السيسي بغير ذلك ويخدعهم ألا وهو الإعلام المصري.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. *الحقيقة التي أدلى بها فخامة الرئيس:-عبد الفتاح السيسي..غرضها نبيل وشريف جدا ودافعة قوية جدا للجيوش العربية أن تقوم بتقوية جيوشها وإمدادها بالأسلحة الحديثة ورفع القدرات القتالية لها وإختيار أكفأ العناصر القتالية والتصدي للمحسوبيات والوساطات والفساد والرشاوي التي ينتج عنها في النهاية إضعاف الجيوش العربية !!ولكن هناك سؤال ؟ لماذا لم يتعاون الدول العربية مع مصر لتنفيذ إقتراح فخامة الرئيس السيسي بإنشاء جيوش عربية مشتركة؟؟الإجابة:- لأن معظم الدول العربية ودول الخليج العربي خاضعة لسياسات الولايات المتحدة الأمريكية حفاظا على كراسيهم!!والنتائج المترتبة على ذلك الأمر هي ضعف الإرادة العربية وضعف الجيوش العربية لأن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تحدد مستوى قوة الجيوش العربية لذلك كما قال فخامة الرئيس السيسي!!!!!!!!!أن الجيش الأمريكي جيش قوي جدا، ولا يمكن لأي قوة نظامية أو أي جيش على مستوى العالم الوقوف في وجه أمريكا…
    ردا على تساؤلات الجهلة الذين يقذفون فخامة الرئيس دون وجه حق!!ومن المعروف عن الشعوب العربية أنها لا تحب الحقيقة مهما كانت مريرة!!لأن الشعوب العربية لا تخضع إلا للأمر الواقع!!!!!!!!!!!!!*

  2. الحقيقة التي أدلى بها فخامة الرئيس:-عبد الفتاح السيسي..غرضها نبيل وشريف جدا ودافعة قوية جدا للجيوش العربية أن تقوم بتقوية جيوشها وإمدادها بالأسلحة الحديثة ورفع القدرات القتالية لها وإختيار أكفأ العناصر القتالية والتصدي للمحسوبيات والوساطات والفساد والرشاوي التي ينتج عنها في النهاية إضعاف الجيوش العربية !!ولكن هناك سؤال ؟ لماذا لم يتعاون الدول العربية مع مصر لتنفيذ إقتراح فخامة الرئيس السيسي بإنشاء جيوش عربية مشتركة؟؟الإجابة:- لأن معظم الدول العربية ودول الخليج العربي خاضعة لسياسات الولايات المتحدة الأمريكية حفاظا على كراسيهم!!والنتائج المترتبة على ذلك الأمر هي ضعف الإرادة العربية وضعف الجيوش العربية لأن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تحدد مستوى قوة الجيوش العربية لذلك كما قال فخامة الرئيس السيسي!!!!!!!!!أن الجيش الأمريكي جيش قوي جدا، ولا يمكن لأي قوة نظامية أو أي جيش على مستوى العالم الوقوف في وجه أمريكا…
    ردا على تساؤلات الجهلة الذين يقذفون فخامة الرئيس دون وجه حق!!ومن المعروف عن الشعوب العربية أنها لا تحب الحقيقة مهما كانت مريرة!!لأن الشعوب العربية لا تخضع إلا للأمر الواقع!!!!!!!!!!!!!

  3. الحقيقة التي أدلى بها فخامة الرئيس:-عبد الفتاح السيسي.. غرضها نبيل وشريف جدا ودافعة قوية جدا للجيوش العربية أن تقوم بتقوية جيوشها وإمدادها بالأسلحة الحديثة ورفع القدرات القتالية لها وإختيار أكفأ العناصر القتالية والتصدي للمحسوبيات والوساطات والفساد والرشاوي التي ينتج عنها في النهاية إضعاف الجيوش العربية !!ولكن هناك سؤال ؟ لماذا لم يتعاون الدول العربية مع مصر لتنفيذ إقتراح فخامة الرئيس السيسي بإنشاء جيوش عربية مشتركة؟؟الإجابة:- لأن معظم الدول العربية ودول الخليج العربي خاضعة لسياسات الولايات المتحدة الأمريكية حفاظا على كراسيهم!!والنتائج المترتبة على ذلك الأمر هي ضعف الإرادة العربية وضعف الجيوش العربية لأن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تحدد مستوى قوة الجيوش العربية لذلك كما قال فخامة الرئيس السيسي!!!!!!!!!أن الجيش الأمريكي جيش قوي جدا، ولا يمكن لأي قوة نظامية أو أي جيش على مستوى العالم الوقوف في وجه أمريكا…
    ردا على تساؤلات الجهلة الذين يقذفون فخامة الرئيس دون وجه حق!!ومن المعروف عن الشعوب العربية أنها لا تحب الحقيقة مهما كانت مريرة!!لن الشعوب العربية لا تخضع إلا للأمر الواقع!!!!!!!!!!!

  4. الحقيقة التي أدلى بها فخامة الرئيس:-عبد الفتاح السيسي..غرضها نبيل وشريف جدا ودافعة قوية جدا للجيوش العربية أن تقوم بتقوية جيوشها وإمدادها بالأسلحة الحديثة ورفع القدرات القتالية لها وإختيار أكفأ العناصر القتالية والتصدي للمحسوبيات والوساطات والفساد والرشاوي التي ينتج عنها في النهاية إضعاف الجيوش العربية !!ولكن هناك سؤال ؟ لماذا لم يتعاون الدول العربية مع مصر لتنفيذ إقتراح فخامة الرئيس السيسي بإنشاء جيوش عربية مشتركة؟؟الإجابة:- لأن معظم الدول العربية ودول الخليج العربي خاضعة لسياسات الولايات المتحدة الأمريكية حفاظا على كراسيهم!!والنتائج المترتبة على ذلك الأمر هي ضعف الإرادة العربية وضعف الجيوش العربية لأن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تحدد مستوى قوة الجيوش العربية لذلك كما قال فخامة الرئيس السيسي!!!!!!!!!أن الجيش الأمريكي جيش قوي جدا، ولا يمكن لأي قوة نظامية أو أي جيش على مستوى العالم الوقوف في وجه أمريكا…
    ردا على تساؤلات الجهلة الذين يقذفون فخامة الرئيس دون وجه حق!!ومن المعروف عن الشعوب العربية أنها لا تحب الحقيقة مهما كانت مريرة!!لن الشعوب العربية لا تخضع إلا للأمر الواقع!!!!!!!!!!!!!

  5. اسمع جيدا كلام السيسى .. هو قال اى قوة نظامية لا تستطيع الوقوف امام الجيش الامريكى ولم يقل اى جيش كما ذكرتم اعلاة .. اتقوا الله ولا داعى لنشر الاكاذيب او تقويل الناس شئ لم يقولونه ٠٠ حسبنا الله ونعم الوكيل

  6. وهذا الخانع المسهوك الخائن لدينه وبلده ما المنتظر منه غير هذا الكلام فهو يركع لهم وقبلته اليهم وهو منهم لانه تولاهم ومرتمى فى احضانهم اسال الله ان يحشر معهم واحب اقول له امريكا هذه التى يرتعد امثالك منها لم تستطيع حماية جنودها فى الصومال امام مجموعة من الشباب الصومالى العادى وليس جيش نظامى مثل جيشك ولم تستطع التغلب على مقاتلين فى جبال افغانستان وهذا الجيش الذى يعمل امثالك له الف حساب لم يجرؤ على خوض اى معركة طوال تاريخه وجها لوجه وقد منيت جحافله بهزائم كبيرة فى فيتنام وكوريا والعراق رغم انهم لم يكونوا وحدهم فى هذه الحروب ولم يحاربوا الا من وراء شاشاتهم وبطائراتهم واليابان من قبل خير شاهد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.