حادث تدافع الحجاج : تضارب الأنباء حول سبب ارتفاع عدد القتلى
-حادثث-تدافع-الحجاج

بثت مختلف القنوات الفضائية شهادات حية لحجاج ناجين في حادث تدافع الحجاج، بالاضافة لحجاج آخرين من مختلف الجنسيات كانوا في نقاط قريبة من مكان وقوع التصادم بين حملات الحجاج بمشعر منى يوم أمس، والذي تسبب في مقتل 717 حاجا وجرح 863 آخرين، أكدوا فيها أن ارتفاع القتلى بشكل غير عادي، كان بسبب سوء التنظيم وعدم توفير إجراءات السلامة بالاضافة لتأخر وصول فرق الانقاذ التابعة للدفاع المدني إلى مكان الحادثة مبكرا، مشيرين إلى أن بعض الحجاج توفوا بسبب تراكم الجثث فوقهم .

وعبر الحجاج الذين تم استجوابهم من طرف بعض القنوات الفضائية العربية، عن استيائهم من سوء إدارة الحج هذا العام، وعدم تمكن القائمين علىيها من ضبط وتنظيم  حشود الحجاج، معتبرين ما حدث بالكارثة والاخفاق في توفير شروط السلامة التي يتطلبها موسم الحج .

ونقلت مختلف وكالات الأنباء شهادات حية لبعض الحجاج عن موسم حج 2015 أجمع أغلبهم فيها على سوء التنظيم خلال هذا الموسم .

جدير بالذكر أن السلطات السعودية كانت قد أعلنت في وقت سابق عن تجنيد أكثر من 100 ألف شرطي لضمان أمن وسلامة الحجاج .

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.