الأمن المركزي يطلق القنابل المسيلة للدموع لفض تجمهر أهالي فيصل
الأمن المركزي_ أرشيفية

توجهت قوات الأمن المركزي إلي مكان تجمع أهالي فيصل الذين قاموا بقطع طريق الدائري، حيث قام الأهالي بإيقاف حركة السير في منطقة المعادي، حاولت قوات الأمن تفريق الأهالي لكن الأهالي رفضوا، ورددوا هتافات “عايزين ميه”، كما طالب الأهالي مقابل محافظ الجيزة حتي يتم النظر في مشاكل المياه المتكررة التي يعاني منها المواطنين.

ووصل “اللواء طارق نصر مدير أمن الجيزة” للمكان فورا وحاول أن يحتوي الموقف، لكن الأهالي رفضوا وطالبوا بحل جذري لمشكلة المياه، فقامت القوات الأمن المركزي بتفريق المتجمهرين بالقوة، فقاموا بإلقاء القنابل المسيلة للدموع، حتي يجبروا الأهالي علي فتح الطريق ومغادرة المكان.

وبالفعل تمكن قوات الأمن مت تفريقهم وعادت حركة السيرة إلي طبيعتها، دون أن يتم حل أزمة المواطنين.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.