تكبيرات العيد كاملة من الحرم المكي و “روحانيات وقفة عرفات”.. فيديو رائع
المملكة العربية السعودية

“الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد”، هكذا نبدأ باستقبال العشر الأوائل من ذي الحجة، حجاجاً كنا ملبيين في بيت الله الحرام أو قلوبنا معلقة بزيارة الحرم المكي ملبيين للنداء  بقلوبنا و أرواحنا في شتى أنحاء العالم ذاكرين الله تعالى بتكبيرات الحج.

مع بداية العشر الأوائل من شهر ذي الحجة يحرص المسلمون في كل بقاع الأرض على ذكر الله تعالى، بأفضل الذكر المحبب في هذه الأيام و هو التكبير، و صفة تكبيرات الحج تكون بـ:

“الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد”، و لذكر الله تعالى في أيام من أفضل الأيام و أحبها إلى الله ثواب و أجر عظيم، و ذلك امتثالاً لأمره كما قال تعالى في سورة الحج: {وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ} ، أي “العشر الأوائل من ذي الحجة”.

و قال عمر رضي الله عنهما : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «مامن أيّام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد»، لذلك نقدم لكم فيديو رائع بتكبيرات الحج من الحرم المكي.

تحديث:

يتسائل العديد من المسلمون حول حكم صلاة العيد و كيفية أدائها، و كذلك السور و الآيات القرآنية المستحب قراءتها خلال ركعتي صلاة العيد، و تفاصيل أخرى من خلال الشرح التفصيلي لصلاة عيد الأضحى بالخطوات في الرابط التالي:

كيفية أداء صلاة العيد “صلاة عيد الأضحى المبارك”.. شرح مفصل بالخطوات

تحديث:

يتقرب المسلمون الحجاج و غير الحجاج إلى الله سبحانه و تعالى بأفضل الأعمال، لنيل الأجر و الثواب في يوم عرفة، و كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصوم في يوم عرفة و يأمر الصحابة بالصيام، و في هذا السياق ننشر أكثر الأعمال تفضيلاً في يوم عرفة و فضل صيام وقفة عرفات:

فضل صيام وقفة عرفات.. و أقرب الأعمال إلى الله في «يوم عرفة»

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.