بالصورة: أول رد فعل مكسيسي على حادث قتل السياح في مصر
الرئيس المكسيكي

فى أول رد فعل مكسيكي على حادث مقتل السياح المكسيكيين فى مصر، أعرب الرئيس المكسيكي “إنريكي بينا نييتو” عن أدانته واستنكاره لهذا الحادث الذى تم بطريق الخطأ، عند قيام قوات الأمن المصرية فى اليوم التالى للحادث بمهاجمة عناصر إرهابية فى الصحراء الغربية، وخروج رحلة السياح عن خط السير فى ذات اليوم ودخول المنطقة المحظورة بغير تصريح.

وقال فى تغريدة نشرها على حسابه الرسمى على موقع التواصل الإجتماعى “تويتر”، أن المكسيك تدين هذا الحادث الذى أدى إلى مقتل مواطنيها، وأضاف مطالباً السلطات المصرية بالتحقيق فى الحادث.

جدير الذكر أن وزارة الداخلية المصرية، قد اصدرت بياناً قالت فيه، أنه أثناء قيام قوات من الجيش والشرطة بملاحقة بعض العناصر الإرهابية بالواحات، فوجئوا بعدد أربع سيارات من الدفع الرباعى متواجدة فى المنطقة المحظورة فتم التعامل معهم دون أن يتبينوا فى البداية أنها كانت عبارة عن فوخ سياحى مكسيكي.

وتابع بيان الداخلية سارداً تفاصيل ما نتج عن الحادث الذى أدى إلى مقتل 12 سائح مكسيكي بطريق الخطأ، فيما تم إصابة 10 أخرون من جنسيات مصرية ومكسيكية وتم نقلهم على الفور إلى المستشفى لتلقى العلاج.

xxمواضيع متعلقة

كشف ملابسات قتل السياح المكسكيين وحقيقة قذفهم بضربة جوية

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.