تجربة سنغافورة في تدريس الرياضيات التي طالب الرئيس عبد الفتاح السيسي تطبيقها في مصر
تجربة سنغافورة فى تدريس الرياضيات

أثناء الزيارة التي قام بها رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي لدولة سنغافورة أبدي سيادته إعجباً كثيراً بتجربة سنغافورة في تدريس مادة الرياضيات للصفوف الأولي في حياة التلميذ بداية من رياض الأطفال وحتى الصف السادس الابتدائي ، ونادي سيادته بضرورة تطبيق هذه التجربة السنغافورية في تدريس مادة الرياضيات في مصر خاصة وأن هذه التجربة حصلت على إعجاب العديد من الدول من بينها الولايات المتحدة الأمريكية والقيام بتطبيقها في 40 ولاية هناك.

فما هي تجربة سنغافورة في تدريس مادة الرياضيات التي نادى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي بضرورة تطبيقها في مصر؟

تعتمد تجربة سنغافورة في تدريس مادة الرياضيات على:-

– تعليم الأطفال عدد من المفاهيم الرياضية المحددة كل عام دون حفظ هذه المفاهيم مما يؤدي في النهاية إلى فهم الأطفال لها بعمق شديد يتجاوز مرحلة التلقين السطحي بهدف النجاح فقط في الامتحان.

– وضع أسلوب تدريس يتناسب مع نظرية تطور الطفل في المراحل العمرية المختلفة مما يساعد الطفل على استيعاب المنهج بعمق وحل أي مسألة رياضية بسهولة شديدة.

– يؤهل هذا الأسلوب الأطفال لحل أية مسائل رياضية أكثر صعوبة في المراحل العمرية التالية.

– يساعد هذا الأسلوب الأطفال على التأهب لدراسة الجبر والهندسة في المستقبل.

– يساعد على تأسيس الأطفال بشكل متساوي على الرغم من التفاوت والفروق الفردية بين التلاميذ في الفصل الواحد.

– يتناسب هذا الأسلوب مع أي طفل ويساعده على تطوير إحساسة بالأرقام وتفهم كيفية حل مسألة قسمة مطولة عن طريق فهم الحل وليس الحفظ.

– يعتمد أسلوب تدريس الرياضيات في سنغافورة على التخيل، فمثلاً عند تدريس جدول الضرب يتم إيجاد خطوة في الوسط بين ما هو نظري ومادي ويسمي هذا الأسلوب بالأسلوب التصويري عن طريق رسوم توضيحية لجميع المفاهيم الرياضية المطلوب تدريسها.

– يتعلم التلاميذ في هذا الأسلوب كيفية رسم النماذج لحل المسائل الرياضية بدلاً من رسم صورة للمسألة في عقول الأطفال.

– يتعلم الأطفال تحويل المسائل الكلامية إلى رسوم توضيحية مما يسهل ويساعد على حلها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.