ننشر تصريحات رئيس الحكومة الجديدة “شريف اسماعيل” حول الاتهامات الموجهة له و لزوجته
شريف اسماعيل

في ظل اتهام بعض الإعلاميين و النشطاء السياسين رئيس الوزراء المكلف بالوزارة الجديدة المهندس “شريف اسماعيل” وزير البترول و الثروة المعدنية بوجود علاقة قوية بينه و بين “محمد فودة” و اتهامه أيضاً بقيامه بتشغيل زوجته و عائلتها في إحدى شركات البترول التابعة للدولة.

صرّح المهندش شريف اسماعيل في بيان له ليرد على جميع الاتهامات الموجهة له، مؤكداً بأنه لا يوجد أي علاقة شخصية من قريب أو بعيد تربط بينه و بين “محمد فودة”، و كل ما في الأمر بأنه قدم نفسه للوزارة على أنه إعلامي و كاتب صحفي و قامت الوزارة بالتعامل معه على هذا الأساس، و كان قد نسق لندوة في مقر “جريدة اليوم السابع” و الصور التي التقطتها الصحافة لهما كانت في إطار تلك الندوة، مشيراً إلى أنه معتاد أن يتعامل مع الصحفيين دون وجود أي علاقة شخصية ترتبطه بهم.

أما بخصوص الاتهامات الموجهة له بأنه قام بتعيين زوجته و عائلتها في إحدى شركات البترول، فقد أكد اسماعيل بأن زوجته تعمل في “إنبي” منذ 31 عاماً، هذا و قد تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي صوراً تجمع اسماعيل بـ محمد فودة و اتهموه بعلاقته الوثيقة به.

اقرأ أيضاً:

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.