الحقيقة الكاملة حول وفاة نائب المرشد العام للإخوان المسلمين “خيرت الشاطر” بعد تدهور صحته
خيرت الشاطر

بعد إعتقال الشرطة المصرية للنائب المرشد العام للإخوان الملسملين في مصر “خيرت الشاطر” وإدخاله السجن وذلك بعد أحداث ثورة 30 يونيو، تدهورت حالته الصحية نتيجة لبعض الأمراض التي يعاني منها قبل دخوله إلى مصلحة السجون، وخصوصاً بعض الأمراض المزمنة مثل “السكر”.

حيث إنتشر اليوم عبر مواقع التواصل وبعض المواقع الإخبارية خبر تدهور صحته بشكل خطير ومتدني، حيث قامت مصلحة السجون في السجن الذي يتواجد فيه خيرت الشاطر من عرضه على طبيب السجن وإجراء بعض الفحوصات السريعة عليه خصوصاً بعد إنخفاض وزنه وتعرض لعدة حالات من الإنهيار الجسدي.

فيما طالبت جماعة الإخوان المسلمين بضرورة الإفراج عن النائب العام لمرشد الإخوان، وذلك بسبب حالته الصحية وأن دخوله السجن من البداية كان خطأ كبير، فيما لم تعلن السلطات المصرية ووزارة الداخلية أي أخبار عن حياة خيرت الشاطر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.