الداخلية تعلن موقفها من “أزمة أمناء الشرطة” وتطبيق قانون التظاهر عليهم
اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية

صرح مساعد وزير الداخلية للعلاقات العامة والإعلام “اللواء أبو بكر عبد الكريم” أن ما شهده ديوان عام محافظة الشرقية من وقفة احتاجية لبعض أمناء وأفراد الشرطة لا يعد مخالفاً لقانون التظاهر، مضيفاً أن الوقفة كانت أعتصاماً وليس مظاهرة وبالتالى لا يمكن تطبيق قانون التظاهر عليهم، مشيراً إلى أن ما دعاهم لذلك حاجتهم لبعض المطالب التى سيتم تنفيذها فى أسرع وقت.

وتابع مساعد الوزارة، أنه عقد تم عقد إجتماعاً بمنتصف ليل الأمس، بين بعضاً من مساعدى وزارة الداخلية وعدد من الأمناء الذين كانوا مضربين أمام المديرية، أنتهى بوعد بسرعة نقل جميع المطالب المطروحة إلى مكتب وزير الداخلية لدراستها بشكل جيد وسرعة تنفيذ المستطاع منها.

وأشار “عبد الكريم” فى مداخلة تلفونية على قناة TEN TV مع الإعلامى” رامى رضوان” فى برنامج البيت بيتك، أن ما قام به أمناء الشرطة بالشرقية أمر غير معتاد ولا مفهوم على الإطلاق، موضحاً أن جهاز الشرطة على مدار السنوات كان حريص على تنفيذ مطالب جميع أفراده، معاتباً على ما حدث من دوره فى إضاعة هيبة جهاز الشرطة وكيانه لوقوع مثل هذه الأفعال من داخل أبناء الجهاز، لافتاً إلى أن الوزارة لن تسمح بوقوع مثل هذه الأفعال مرة أخرى.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.