مفاوضات مع أفراد الشرطة أمام مديرية أمن الشرقية و إنهاء الاعتصام
اعتصام افراد الشرطة

بعد أن تمت المفاوضات بنجاح بين ممثلي أفراد الشرطة مساعد ووزير الداخلية للأمن العام اللواء “كمال الدالي” ومعه عدد من القيادات الأمنية، قاموا أفراد الشرطة بفض أعتصامهم أمام مدرية أمن الشرقية.

حيث قام اللواء “كمال الدالي” بإقناعهم بالرجوع عن موقفهم هذا وتقديم طلاباتهم بطريقة قانونية وهذا في سبيل المصلحة الوطنية العامة.

وقد قام مصدر امني مسؤول بالتصريح  أنه تم الاتفاق مع أفراد الشرطة المعتصمين أمام مدرية امن الشرقية أنه سوف يتم عرض متطلباتهم على وزير الداخلية اللواء “مجدي عبد الغفار” وإصدار قراراته قبل يوم 5 سبتمبر المقبل.

حيث كانت اهم مطالب أفراد الشرطة هي صرف الحافز الأمني وصرف بدل مخاطر وصرف المعاش عن أخر راتب تم صرفة لفرد الشرطة أيضا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.