رحيل بطل المقاومة على زنجير المسئول عن عملية خطف الضابط مورهاوس
على زنجير

 

شهد مساء يوم الاربعاء الموافق 19 اغسطس رحيل بطل من ابطال المقاومة الشعبية في مدينة بورسعيد الباسلة عم على زنجير سائق التاكسي البسيط الذي وقف مع ابناء مدينته لايقاف اعتداء الانجليز على اراضي بورسعيد .

 

زنجير

كان على زنجير واحدا من مجموعة من الابطال الذين اشتركوا في عملية خطف الضابط مورهاوس ابن عمه ملكة انجلترا , عن طريق سحبه الى منطقه بعيدا عن جنوده ثم قاموا بنقله داخل صندوق كبير حتى يتم ارساله الي القاهرة لمبادلته بالاسرى المصريين هناك .

مورهاوس

و لكن لظروف الحصار الذي تم فرضه بعد اختطاف موهاوس , لم يستطع على زنجير و لا اي من زملائه متابعه احوال الضابط مورهاوس داخل الصندوق ليجدوة بعدها مختنقا في مكانه , و يتم دفنه فيما بعد كل لا يستطيع احد الوصول اليه حتى يتم تسليمه الى بعثه الامم المتحده و توضع  اهم مقتنيات الضابط مورهاوس في متحف المقاومة الشعبيه في بورسعيد لتظل شاهدة على بطوله ابناءها .

على

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.