بطلة أولمبياد عذبت واغتصبت توجه رسالة للسيسي
ياسمين همام

ياسمين همام تبلغ من العمر 18 عام هي من ذوي الاحتياجات الخاصة وقد أكرمها الله بحفظها لكتابه الكريم تتحدث ياسمين عن الجريمة التي تعرضت لها، كانت ياسمين ذاهبة إلي جلسة العلاج الطبيعي كالمعتاد فقام 3 شباب باختطافها تحت تهديد السلاح.

وتضيف ياسمين أن أحدهم قام بالاتصال بصديقه وقال له “معانا وحدة عبيطة حناخدها يومين نعمل فيها إلي عيزينوا وبعدين نخلص منا، ثم قاموا باصطحابها إلي مكان مجهول حيث أعتدوا عليها بالضرب فقام أحد المجرمين بضربها علي وجهها وكسر ذراعيها، ثم قاموا بالاعتداء عليها.

بعد ثلاثة أيام من البحث عن ياسمين المختفية عثر عليها والدها في قسم شرطة قريب من منزله، وأبلغت ياسمين رجال الشرطة عن المكان الذي تم فيه الاعتداء عليها، وذهبت قوات الأمن لمداهمة المكان لكن المتهمين قاموا بالهرب، وأكد تقرير الطبيب الشرعي أن ياسمين مازلت عذراء مما جعل والدها يطمئن قليلا.

ووجهت ياسمين همام رسالتها إلي رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي وطلبت منه أن يأخذ لها حقها قائلة “أرجوك أرجوك يا بابا السيسي اشنق الأولاد دول وأضربهم بالنار عشان هما ضربوني جامد”.

إعاقة ياسمين واستغاثتها لم تمنع هؤلاء الذئاب من الاعتداء عليها “ياسمين” ليست الضحية الأولي فهناك العديدة من الجرائم المماثلة، في ظل انتشار الفساد الأخلاقي ووجود شباب منحرف في مصر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.