رد غير متوقع من مبارك عن شعوره في عدم وضع صورته من جدارية قناة السويس
حسني مبارك

في رد غير متوقع من الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك عن شعوره بعدم وضع صورته بجانب الرئيس جمال عبد الناصر والرئيس السادات والرئيس عبد الفتاح السيسي وكأنه لم يحكم مصر يوماً واحداً على الرغم من أنه كان من أكثر الرؤساء الذين حكموا مصر في عدد السنوات حيث تولي مبارك حكم مصر ما يقرب من 30 عاماً، حيث قال مبارك أنه يشعر بسعادة كبيرة وبالغة لتنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة ، وأنه لا يهتم بوضع صورته على جدارية الاحتفال بقناة السويس الجديدة وأن المهم هو إنجاز ذلك المشروع الضخم في زمن قياسي.

من جهته صرح الأستاذ عبد الرازق المحامي المتطوع للدفاع عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك بأن محكمة القضاء الإداري قد أصدرت حكم نهائي وبات حول ضرورة إعادة أسم وصورة مبارك على المنشآت ومحطات المترو والتي تم إذالتها بعد قيام ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011، وأنه لا يستطيع أحد أن يمحو تاريخ مبارك.

واضاف محامي مبارك بأنه سوف يقوم بإرسال إنذاراً على يد محضر متضمناً حكم محكمة القضاء الإداري والذي يقضي بإعادة أسم مبارك على محطات المترو والمنشآت العامة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.