إصابة لاعب ليوبارد الكونغولى بالشلل وانتهاء حياته الكروية
رودى نداى لاعب ليوبار الكونغولى

بعد إصابة اللاعب رودى نداى لاعب فريق ليوبارد الكونغولى فى إحدى الكرات المشتركة مع حارس مرمى فريق الزمالك اللاعب أحمد الشناوى فى مباراة فريق الزمالك مع فريق ليوبارد الكونغولى التى أقيمت  الأحد 26 يوليه فى إطار مباريات الجولة الثالثة فى كأس الكونفدرالية الأفريقية والتى أقيمت باستاد بتروسبورت، وتم نقله إلى المستشفى وتم إجراء عملية جراحية بعد الإصابة.

وقد خضع اللاعب لعملية جراحية بعد إصابته فى الرقبة، وقد اثرت هذه الإصابة على الفقرتين الرابعة والخامسة، وبعد نجاح العملية الجراحية ونقله للعناية المركزة،  وسوف يبقى تحت الملاحظة لمدة 48 ساعة وبعدها يغادر المستشفى، أكدت تقارير طبية بإصابة اللاعب بالشلل.

وقد أرسل نادى الزمالك شيك بقيمة علاج اللاعب رودى نداى والذى أصيب بالشلل وانتهاء حياته الكروية، وقد أعلن نادى الزمالك عن تحمله لقيمة تكاليف اللاعب بالكامل.

وقد أعرب أحمد الشناوى حارس مرمى الزمالك  الذى اصطدم باللاعب، عن حزنه الشديد بعدما سمع بخبر إصابة اللاعب بالشلل وتمنى له الشفاء بعد نجاح العملية الجراحية

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.