رد غير متوقع من وزير التربية والتعليم على مطالبات المعلمين بزيادة المرتبات
وزير التربية والتعليم محب الرافعي2

رداً على مطالبات المعلمين قبل التظاهر يوم 27 يوليو المقبل والخاصة بتحسين أحوال المعلمين المادية والأدبية وإحترام صورة المعلم في وسائل الأعلام المختلفة، أعلن وزير التربية والتعليم الدكتور محب الرافعي بأن وزارة التربية والتعليم حريصه جداً على رفع المستوي المادي والأدبي للمعلمين، وأنه حريص جداً على ضرور حصول المعلم على راتباً مجزياً لأن المعلمين هم ركيزة المجتمع وهم مربي الأجيال القادمة.

وأشار وزير التربية والتعليم في تصريحاته لوكالة أنباء الشرق الأوسط بأنني سأكون أول المطالبين براتب كبير للمعلمين والمدافعين عن حقوقهم ولكن عندما تتحسن الظروف الاقتصادية لمصر.

وأضاف وزير التربية والتعليم بأنه يجب أن يكون لدى المعلمين قناعة حقيقية بأن الظروف الاقتصادية لمصر في الفترة الحالية لا تسمح مطلقاً بزيادة رواتب المعلمين ويجب أن يتفهم الكل ذلك في ضوء المصلحة العامة لمصر.

وأكد وزير التربية والتعليم أنه من غير الجائز من الناحية القانونية أن يتم تطبيق قانون الخدمة المدنية الجديد على المعلمين لأن لهم كادر خاص بهم مثلهم في ذلك مثل القضاء وأساتذة الجامعات وهذا الكادر الخاص يحمل العديد من المزايا المالية للمعلمين وأنه لن يسمح بالضرر للمعلمين مهما كانت الأسباب.

وأوضح وزير التربية والتعليم بأنني قد التقبت بمعظم روابط وائتلافات المعلمين وأدعوهم بأن يندمجوا تحت كيان واحد وسقف واحد هو نقابة المعلمين التي لها الحق القانوني والشرعي في المطالبة بحقوق المعلمين.

وفيما يتعلق بمعاشات المعلمين قال وزير التربية والتعليم أنني قابلت وزير التخطيط أشرف العربي حيث أكد وزيرالتخطيط في المقابلة أنه سوف يتم وضع قانون جديد للتأمينات الاجتماعية سيتم تطبيقه على الجميع بلا أي استثناءات سواء الخاضعين للكادر أو قانون الخدمة المدنية الجديد.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.