الليزر بين فرحة العيد و”هم” الأضرار
الليزر

دشن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر، فيس بوك” هاشتاج “اوقفوا_الليزر_الأخضر” الذي انتشر في أول وثاني أيام العيد، والذي اكد أطباء إن له أضرار علي أعين الأطفال .

يباع الليزر أمام المساجد والحدائق وخاصة فى العيد، فيقبل الأطفال علي شرائه، بأسعار تتراوح بين “2،3″ جنية، وحتى يسهل البائع عمليه بيعه، فيقوم بوضعه على رأس الـ”فرشه” التي يضع عليها البضائع.

“أحمر، أصفر، أخضر” هكذا تكون الألوان التي يخرجها الليزر، وجميع الألوان الآخري تزين شكله من الخارج، وحتى يعاصر اليوم، يصطحب ببلونات وحلوى غزل البنات .

انتشر الليزر، من فترة قليله، وأصول بيعه ترجع الي الموسكي، والعتبه، وهدف استخدامه يكمن فى العب فقط”.

ورغم البهجة التي يتسبب فى الليزر لإسعاد الأطفال، إلي أن أضراره قد تؤدي إلى إصابة العمي والتهاب الشبكية والعين باكملها”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.