بالفيديو شاهد حقيقة ما تعرض له السفاح شارون قبل وفاته و كيف تم كشف اللعبة الاسرائيلية
شارون

 

 

لا يخفى على احد ما قام به السفاح شارون من مجازر  ضد الالاف النساء و الاطفال و الشيوخ العزل من الفلسطينين , و ما كانت نهايته من غيبوبة استمرت حوالي تسع سنوات راقدا خلالها في السرير لا حول و لاقوة , و هو متصلا جسده بالمحاليل و الاجهزة التي تمده بالحياة .

 

و لكن ما لا يعلمه الكثيرين و الذي سربه مصدر موثوق اقترب من السفاح شارون في ايامه الاخيرة , ان جسده العفن قد تعرض للتحلل في اثناء رقاده هذا مما دفع الحكومة ان تصنع تمثالا له من الشمع ليبدو في الصور و كأنه يرقد في سلام و هو في الغيبوبة , و لكن تشاء قدرة الله ان يسخر من يصور هذا الفيديو ليفضح و يكشف اللعبة اليهودية .

 

حتي ارتاح العالم منهه و تم اعلان وفاته ليكشف لنا الله كيف كان عقابه له و يبقي جسده عبرة و عظة للغير على ما اقترفت يداه مثل ما حدث مع فرعون الجبار عندما اغرقه و لكن نجى جسده كي يكون عبره للعالم اجمع , و الان هيا بنا نشاهد النهاية الحقيقية للسفاح شارون .

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.