بعد القاء القبض علي الطالب.. نشطاء “هو الرسم والاقلام بيخوفكوا” ورسامي كاركتير “لو صورة بنات مش هيتقبض عليه”
جرافتي

أثار إلقاء الأجهزة الأمنية القبض على طالب أثناء كتابته بعض العبارات داخل أحد قطارات المترو بمحطة سعد زغلول، حالة من “السخرية” والتعجب، بسبب اتهامه بحيازة حقيبة بداخلها عدد من أقلام الدوكو تستخدم في الكتابة على الجدران.

حيث، ضبط “احمد. ح. م” البالغ من العمر 20 عام ، في محطة المتروا وأثناء فحصه وجد  على هاتفة صورا لبعض الأشخاص يشيرون بعلامة رابعة، وعدد من الصور التي تم تصويرها لعبارات مختلفة مدونة على جدران عربات المترو.

الأمر الذي أشعل مواقع التواصل الاجتماعي، وجعل رسامي الجرافيتي يغضبون، فعبروا عن غضبهم بصور لرسوم جرافتي قديمة، رسمت من قبل علي أسوار الجامعة الامريكية والاتحادية، مصطحبة بتعليقات “اقتل الفكرة كمان.. وأقبض علي الرسام ” .

كما  اتفق معهم بعض من نشطاء مواقع التواصل الأجتماعي “فيسبوك، تويتر”، الذين علقوا ” محامي يضرب بالنار، وطالب يتقبض عليه عشان اقلام”.

كما ادان محمد الخواجة، رسام كاريكتير، الواقعه، ودون على صفحتة “يعنى اية تقبض عليه لمجرد انه معاه شوية اقلام.. رسمنا بيخوفك ياحكومة”.

وأشار المهدى صاحب رسمة “بائع البطاطة” ان الطالب، من حقة ان يجمل ما يريديه في شنطته أقلام او كتب، واشار الي اتهام الطالب بحوزة صور بها اشارة رابعة قائلا ” لو صورة بنات مش هتعملوا كدا” .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.