وزير سعودي يعترف بأن ما حدث بمصر انقلاب وليس ثورة
وزير الاسكان/ ماجد الحقيل

علي الرغم من أن دولة السعودية العربية الشقيقة مؤيده لما حدث في مصر من أحداث الثلاثون من يونيو، وان هذه الأحداث تعد ثورة حقيقية ولا تعد انقلابا، تلك الأحداث التي من خلالها تم عزل الرئيس المصري السابق/ محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، إلا أن وزير الإسكان الجديد/ ماجد الحقيل وبعد تعينه وزيرا للإسكان مباشرة قد عبر عن رأيه في الأحداث التي جرت في مصر أثناء الثلاثون من يونيو وأن هذه الأحداث تعد انقلابا حقيقيا علي الرئيس الشرعي لجمهورية مصر العربية.

وقد تداول نشطاء توتير بعض التويتات والتي قد كتب فيها أن الرئيس/ عبد الفتاح السيسي قد جاء بالانقلاب وليس ثورة كما يدعي البعض، ويعلم الكثير من النشطاء السعوديين أن ناصر حقيل معروف بعدم تأيده لما يحدث في مصر منذ يوم 30 يونيو وأن اتجاهه معروف بالنسبة للكثير من السعوديين، ذلك الأمر الذي اسعد الأخوان المسلمين كثيرا.

وقد كتب في احدي تويتاته أن ما يحدث في مصر انقلاب وليس ثورة، وأن هذا يدل علي أن البلدان العربية جميعا لا تستحق الديموقراطية، جدير بالذكر أن وزير الإسكان السعودي/ ماجد الحقيل قد كتب هذا يوم 3 يوليو 2013، وهذا هو يوم إعلان عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع وقتها عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، وتعيين الرئيس/ عدلي منصور رئيسا مؤقتا لجمهورية مصر العربية.

وهذه هي تويتاته المناهضة لما يحدث بمصر:

Capture213

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.