وساطة جزائرية لمنع إعدام الرئيس المصري المعزول مرسى وقيادات الإخوان
بوتفليقة الغنوشي السيسى

كتبت صحيفة “العربي الجديد” اللندنية خبرا على موقعها الالكتروني، تحت عنوان “الغنوشي يطلب وساطة بوتفليقة لدى السيسي”، وجاء فيه أن رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي، طلب من الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة التدخل لدى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لمنع تنفيذ أحكام الإعدام التي صدرت في حق الرئيس المصري الأسبق مرسى وقيادات الإخوان .

وذكرت الصحيفة نقلا عن مصادر جزائرية مسئولة، أن الغنوشي ناشد بوتفليقة، خلال زيارته الأخيرة للجزائر، في لقاء جمعه بالرئيس الجزائري، التوسط لدى السيسي ومحاولة إقناعه بعدم إعدام مرسى وقيادات الاخوان .

وأضافت الصحيفة أن الرئيس بوتفليقة قدم وعدا لضيفه التونسي، وأبلغه أنه سببذل كل ما بوسعه من جهود لإقناع الرئيس المصري بالتراجع عن التهديدات التي ذكرها بشأن تنفيذ أحكام الاعدام التي صدرت في حق قيادات الإخوان، عقب عملية اغتيال النائب العام هشام بركات الأسبوع الماضي .

جدير بالذكر أن الرئيس بوتفليقة كان قد رفض تصنيف جماعة الاخوان المسلمين، منظمة إرهابية وأبلغ السيسي أن الجزائر لا يمكن أن تقبل تصنيفا كهذا، بالنظر للدور الذي لعبه إخوان الجزائر في مكافحة الإرهاب، خلال فترة الأزمة الأمنية التي شهدتها البلاد في تسعينيات القرن الماضي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.