الداخلية تعلن عن خلية إرهابية تكفيرية تستحل دماء رجال الجيش والشرطة
خلية ارهابيه تكفيريه في مصر

أعلنت وزارة الداخلية عن وجود كوادر من تنظيم الإخوان  الإرهابي، وعلي رأسهم القيادي رجب الحمصانى تدعو لأفكار متطرفة متمثله في “تكفير الحاكم ووجوب الخروج عن طاعته، تكفير رجال القوات المسلحة والشرطة والقيام بأعمال عنف ضدهم،تكفير المسيحيين واستحلال دمائهم وممتلكاتهم ودور عبادتهم، عمل إغارات علي الأماكن والمنشآت الهامة خاصة التابعة للأجهزة الأمنية”، بالإضافة إلى قيامهم بنشر تلك الأفكار بين العناصر الإخوانية والتكفيرية التي تعتنق هذه الأفكار العدائية، وذلك رغبة في تكوين تنظيم إرهابي يقوم علي خلايا عنقودية لتنفيذ أفكارهم ومخططاتهم  الإرهابية .

وقد اعلنت الوزارة أنه تم التعامل  الفوري مع  تلك الأفكار الإرهابية وضبط هؤلاء الأفراد وإعلان أسمائهم وهم “صهيب محمود عطالله محمودي، حمدي احمد علي محمد، هيثم محمد محمود بيومي، احمد خليفة زكي احمد،انس محمد نور الدين عبده، جمال الدين محمد عبد العزيز، علي علي حسين علي حسين، أسامة قدرى عبد الرحمن إبراهيم، حسين رشاد حسين، وليد حسين رشاد حسين، محمد عبد العال علي عبد العال”، وكان بحوزتهم “5 بنادق آلية، بندقية خرطوش، 9 فرد خرطوش، 12 خزينة آلية، 871 طلقة إلي، 49 طلقة خرطوش”، بالإضافة لوثائق تنظيمية تدل علي استراتيجية التنظيم للقيام بأعمال العنف .

وأكدت وزارة الداخلية علي اعتراف المضبوطون بتبنيهم أفكار التكفير من خلال القيادي الإخواني \رجب الحمصانى، وهو الذي ارتبطوا به أثناء  مشاركتهم في أعمال العنف التي قامت بها الجماعة عقب ثورة 30 يونيه واتفاقهم فيما بعد علي تنظيم جماعه إرهابية تقوم علي ثلاثة خلايا عنقودية ويكون المضبوطين ( حمدي احمد علي محمد_ جمال الدين محمد عبد العزيز _ انس محمد نور الدين عبده ) هم الذين يتولوا مسئوليتها، ويتعاون أعضاؤها فيما بينهم علي ارتكاب أعمال العنف والتخريب واستهداف أعضاء الجيش والشرطة والقوات المسلحة، وتخريب المنشآت الشرطية والعسكرية والمراكز الأمنية وذلك لترويع المواطنين والإخلال بأمن واستقرار البلاد ونشر الفوضي .

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.