استقرار “تمثال الحرية” على قاعدته تمهيداً لإفتتاح قناة السويس الجديدة
تمثال الحرية

قامت القوات المسلحة المصرية برفع تمثال الحرية الجديد ووضعه على قاعدته إستعداداً لإفتتاح قناة السويس الجديدة، التمثال الجديدة سيمثل شعاراً للقناة فهو تمثال للمرأة المصرية الفلاحة التى تحمل ملامح فرعونية ويعلو رأسها غطاء فرعونى، وتتميز بجناحين عن يمينها ويسارها، وعلى الجانب الأيسر يجلس تمثالين للحراسة يحملان ملامح أبو الهول.

يرتفع تمثال الحرية بنحو 20 متر، ويتخذ وضعاً مطلاً على منصة إفتتاح القناة الجديدة، والتى من المقرر أن تفتح رسمياً فى السادس من أغسطس القادم، وسيقام لها احتفال عالمى يشهده ملوك ورؤساء دول العالم المختلفة.

كما شدد الرئيس عبد الفتاح السيسي على المشرفين على القناة وعلى رأسهم رئيس الهيئة “الفريق مهاب مميش”، ورئيس الأركان “اللواء كامل الوزير” بأن يكون الإحتفال مصرياً مئة بالمئة، وعليه فقد حمل التمثال الطابع الفرعونى وكذلك الإحتفال، كما حملت التمثايل والشعارات الأخرى فى مداخل ومخارج القناة ذات الطابع الفرعونى.

وعلى الجانب الآخر، فقد وصل معدل التكريك بالقناة إلى 23205 مليون متر مكعب “رمال مشبعة بالمياه”، بينما يصل حجم المستهدف الإجمالى إلى 258 متر مكعب، ويقوم بعمليات التكريك 38 كراكة من شركات هولندية وأمريكية وإماراتيه وبلجيكية، ولهيئة قناة لسويس منها 5 كراكات.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.