أول رد فعل لأحمد موسي بعد صدور حكم محكمة الاستئناف
أحمد موسي

بعد أن قضت محكمة الاستئناف بمدينة نصر في القضية صاحبة الضجة الإعلامية الكبيرة التي شهدتها ساحة الإعلام المصري، والتي كان سيترتب عليها دخول ألإعلامي الشهير أحمد موسي السجن لقضاء عقوبة الحبس بعاميين قي قضية سب وقذف الدكتور أسامة الغزالي حرب.

وفي أول رد فعل للإعلامي احمد موسي بعد صدور حكم محكمة مستأنف مدينة نصر بقبول المعارضة الاستئنافية وبراءته من تهمة سب الأستاذ أسامة الغزالي حرب، فقد صرح  أحمد موسي لوسائل الاعلام قائلاً

“إن هذا هو قضاء مصر الشامخ الذي ينتصر لحرية الرأي والتعبير، ولن ينحاز لمن يريد تكميم الأفواه ، هذا القضاء يحظر قيد حرية الصحفي والإعلامي في جريمة سب وقذف كما نص دستور 2014”.

وأضاف، “ليس لي خصومات مع أحد ولا يربطني موقف شخصي وليس بيني وبين الدكتور أسامة الغزالي حرب أزمة شخصية أو خلاف، لكن أزمتي مع من تلوثت يديه بالدماء ومع كل من خان ومن تآمر على مؤسسات مصر طيلة السنوات الماضية”.

وقال: “صليت الفجر وانتظرت حتى السابعة صباحا وتوجهت إلى المحكمة وأشكر جميع من ساندني طوال هذه الفترة والناس البسيطة التي حضرت إلى قاعة المحكمة وتحملت مشقة الصوم ودرجة الحرارة المرتفعة”.

وأشار أحمد موسي لوجود محاولات لإيحاد صيغة تفاهم للصلح  حتي الساعات الأولي من فجر يوم الثلاثاء ولكن جميعها فشلت.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.