نكشف سر اختفاء تماثيل الفراعنة من محطة مترو السادات بعد افتتاحها
محطة السادات

افتتحت محطة السادات أمس الأربعاء 18 يونيو بعد إغلاق استمر لعامين، إلا أن المترددون على المحطة لاحظوا اختفاء التماثيل الفرعونية ذات اللون الأسود التى كانت منتشرة على رصيف المحطة.

ومن جانبه أكد المتحدث بإسم هيئة مترو الأنفاق المهندس “أحمد عبد الهادى” أن أسباب إختفاء التماثيل راجعة لدواعى أمنية، موضحاً أنه لم يتم إزالتها حرفياً من المحطة ولكن تم تغطيتها حتى لا تستخدم فى نواحى إرهابية بوضع متفجرات داخلها، مشيراً إلى احتمالية اتخاد المحطة لإجرائات تأمينيه لهذه التماثيل بوضعها داخل صناديق زجاجية.

يذكر أنا مترو الأنفاق قد توقف للمرة الأولى أمس الأربعاء فى محطة السادات بعد أن استمر التوقف لأكثر من 22 شهر، على أثر التداعيات التى صاحبت فض إعتصامى رابعة والنهضة.

حيث أكد وزير النقل المهندس “هانى ضاحى” أنه سيتم افتتاح المحطة بعد اتخاد الإجراءات الأمنية اللازمة وموافقة الجهات الأمنية على ذلك، بعد أن اجرى اتفاقاً مع وزير الداخلية اللواء “مجدى عبد الغفار”، على فتح المحطة قبل شهر رمضان للتيسير على المواطنين، مشيراً إلى تنفيذ الوزارة لكل التعديلات الأمنية التى رأتها الجهات المختصة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.