محكمة جنوب أفريقيا تصدر أمر بعدم مغادرة الرئيس السوداني عمر البشير أراضيها
الرئيس السوداني عمر البشير

في أثناء حضور الرئيس السوداني عمر البشير القمة الأفريقية المقامة حالياً بدولة جنوب إفريقيا أصدرت المحكمة العليا بجنوب إفريقيا أمراً بعدم مغادرة الرئيس السوداني عمر البشير أراضيها وذلك بعد أن طلبت محكمة العدل الدولية من جنوب إفريقيا القبض على الرئيس السوداني عمر البشير إذا قام بزيارة جنوب إفريقيا لحضور القمة الأفريقية المنعقدة هناك.

وأعلنت محكمة العدل الدولية في بيانها أن هناك سببين للقبض على الرئيس السوداني عمر البشير في جنوب إفريقيا وذلك وفقاً لما أعلنته المدعية العامة للمحكمة الدولية فاتو بنسودا وهما:-

1- أن جنوب إفريقيا تخضع لإلتزام قانوني بالقبض على الرئيس السوداني عمر البشير وتسليمه للمحكمة، وذلك طبقاً لقانون روما.

2- إذا تم القبض على عمر البشير فإنه سوف يحال إلى الجمعية المكونة من دول المحكمة وإلى مجلس الأمن والذي قام بإحالة القضية إلى المحكمة الجنائية الدولية عام 2005.

أما فيما يتعلق بالاتهامات الموجهة للرئيس السوداني عمر البشير فهى تتمثل في الصراع في دارفور الذي نتج عنه مقتل حوالي 300 ألف سودني بالاضافة إلى تشريد حوالي 2 مليون سوداني وذلك طبقاً للأرقام التي أحصتها الأمم المتحدة.

وتعتبر جنوب إفريقيا من الدول 123 دولة الموقعة على قانون المحكمة الجنائية الدولية وبالتالي فإنه يتعين على شرطة جنوب إفريقيا القبض على عمر البشير طبقا ًلقانون المحكمة الجنائية الدولية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.