محمد صلاح وحقيقة انتقاله إلى النادى الملكى ريال مدريد
محمد صلاح وحقيقة انتقاله إلى نادى ريال مدريد

اللاعب المصري محمد صلاح الأيقونة المصرية للمنتخب الوطني أصبح حديث الإعلام المرئي والمسموع والإلكتروني، فلم يكد الموسم الكروي لعام 2014 – 2015 ينتهى حتى بدأت التكهنات بمستقبل اللاعب المشرق والجهة التالية التي سوف ينتقل إليها اللاعب المصري بعد انتهاء فترة الإعارة.

حيث أن اللاعب المصري محمد صلاح قد تمت إعارته من ناديه الأصلي تشيلسي الإنجليزي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية إلى نادى فيورنتينا الإيطالي، ليقدم أفضل العروض الكروية في الدوري الإيطالي والكأس وكذلك الدوري الأوروبي بأداء وأهداف أمتعت الجماهير المصرية والعربية والأوروبية أيضاً.

أما عن مستقبل اللاعب فقد امتدحه مدرب نادى فيورنتينا الإيطالي في كل مناسبة تقريباً كما اهتم به رئيس النادي في أكثر من حوار صحفي، كما أشارت عدة تقارير إيطالية برغبة النادي في ضم اللاعب المصري بشكل نهائي هو ما ينص عليه تعاقد الإعارة الخاص به من نادى تشيلسي إذا ما رغب نادى فيورنتينا في ذلك عند انتهاء فترة الإعارة.

ومن ناحية أخرى أشادت تقارير إنجليزية عديدة بالمستوى الرائع للاعب بعد إعارته، وأشارت إلى رغبة العديد من الأندية الإنجليزية في ضم اللاعب إلى قائمة لاعبيها خلال فترة الانتقالات الشتوية، ومن الأسماء التي جاءت في تلك التقارير أندية توتنهام هوتسبر ومانشستر سيتى.

وحيث أن اللاعب يمضى حالياً فترة الإجازة السنوية في بلده مصر فقد أثيرت الشكوك في رغبة اللاعب في الرحيل عن نادى تشيلسي، وعدم العودة إلى إنجلترا كما صرح أحد الأصدقاء المقربين له، والذي أصر على عدم ذكر اسمه حسب بعض وكالات الأنباء الإلكترونية أن اللاعب كان قد تلقى اتصالات من مسئولي النادي الملكي ريال مدريد وصيف الدوري الإسباني.

كما صرح أن اللاعب يعيش حالياً موجة من الاكتئاب لعدم اكتمال الصفقة بسبب رحيل المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتى عن النادي الملكي، والذي كان يرغب في ضم صلاح حسب تصريح أحد الأصدقاء.

الجدير بالذكر أن هناك عروضاً أخرى تنهال على اللاعب من أندية أسبانية مثل أتليتيكو مدريد وألمانية مثل فولسبورغ، والتي يمكن للاعب أن يتمكن من اللعب أساسياً فيها في حالة الانتقال إليها، وهو ما قام اللاعب بالهروب إليه عند إعارته إلى نادى فيورنتينا الإيطالي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.