فيديو ..اعتراف خلية “أبناء الشاطر” عن تجسس الأخوان من أجل السيطرة علي مصر
اعترافات ابناء خيرت الشاطر

أعلن التليفزيون المصري اليوم عن نشر بيان من الأجهزة الأمنية، تفيد فيه أنها قامت بالقبض علي عدد من الأشخاص التابعين لخلايا تنظمها جماعة الإخوان المسلمون، وكانت تعمل علي قتل رجال الشرطة والقضاة والجيش، وقام الجيش باستخلاص وتسجيل بعض الاعترافات من هذه العناصر، وأطلقوا علي أنفسهم “خلية أبناء خيرت الشاطر”، ننشر لكم علي مصر فايف أعترافات خلية أبناء الشاطر.

ضمت هذه الخلية كل من ( إبراهيم سعيد الشعراوي، وإسلام جمعة الدسوقي، وأحمد صابر لبيب )، وقام هؤلاء الأشخاص بعد القبض عليهم بالاعتراف بعملهم ضمن هذه الخلية، وأعلنوا أن هدفهم في هذا التنظيم هو زعزعة استقرار الأمن الوطني في مصر، والقضاء وتخريب مؤسسات الدولة، والعمل علي قتل رجال الشرطة والجيش والإعلاميين والقضاة.

يعود هذا التنظيم إلي عام 2012، وكان يقوده الإخواني المعروف ورجل الأعمال خيرت الشاطر، المرشح السابق لرئاسة الجمهورية من جماعة الإخوان المسلمون، وذلك بالتعاون مع عدة جهات أجنبية، وكان من ضمن أخر تخطيطات هذه الجماعة تدمير المؤتمر الاقتصادي الذي تم عقده في مدينة شرم الشيخ في الشهر الماضي.

جاء في البيان الذي صدر منذ قليل علي التليفزيون المصري بتكليف من الأجهزة الأمنية، أنه كان هناك عدة تكليفات قد صدرت من التنظيم الدولي للإخوان المسلمون الإرهابية في فترة حكم الرئيس المعزول مرسي، خلال عام 2012، لخيرت الشاطر، النائب العام لمرشد الجماعة، للعناصر المذكورة بالأعلى، للعمل علي جمع المعلومات عن مؤسسات الدولة الأمنية، وإرسالها إلي المقار الخارجية للجماعة في الدول الأجنبية.

وقامت القوات الخاصة من الجيش والشرطة بالقبض علي المتهمين في هذه القضايا، وتم تفتيش مقارهم ومنازلهم، والأوكار التي كانوا يسكنوا بها، وتم بالفعل ضبط الكثير من الأسلحة الثقيلة والذخائر.

بالفيديو.. التليفزيون المصري ينشر اعترافات خلية “أبناء خيرت الشاطر”:

 

تابع أيضا:

شاركنا بتعليقك حول هذه الإعترافات الخطيرة من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، وما العقاب المناسب الذي يجب أن تتخذه المحاكم ضد هؤلاء الخونة، شاركنا رأيك في التعليقات أسفل المقالة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. رقم الجلوس 12045 مدرسة حصة برما الاعدادية بنين ادارة غرب طنطا التعليمية

  2. إعتقلزا الإخوان وعذبوهم بالسجون وانتزعوا منهم إعترافات بأنهم إرهابيين فى مقابل مساومتهم على شرفهم وعرضهم …..افعلوا ما شئتم فلن يصبهم شيئ إلا بقدر الله أما عن الحق و العدل ” ف” إن الله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون ” أما عن الناس التى تنخدع بكذبكم فالعالم كله يعلم كذب النظام الذى يحكم مصر الأن ويعلم سلمية ووسطية الإخوان وفكرهم العميق للعقيدة والدين و الهوية العربية الاسلامية وسيتأكد الجميع من هذا بعد سقوط الانقلاب وعودة الإخوان للحكم وذلك لأ ن عقول العلماء من الإخوان فى خارج مصر هى التى بنت هذه الدول و عمل الإخوان داخل مصر هو الذى جعل مصر قائمة ولم تنهار حتى الأن طوال عهد العسكر وغياب الدولة التى تعمل من أجل المواطن وقيام الإخوان بكل أدوار الحكومة و الدولة و حتى مؤسسات المجتمع المدنى الراعية للتكافل الإجتماعى
    #يسقط يسقط _حكم العسكر _مصر دولة _مش معسكر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.