أقوى صورة التقطت لأسد في لحظة الهجوم على ملتقط الصورة
الأسد لحظة الاهجوم

عاطف سعيد هو مصور من باكستان وبالضبط من مدينة لاهور، يبلغ من العمر 38 سنة، قام برحلة سفاري، وأثناء قيامه بهذه الرحلة قام بأخذ صورة رائعة جداً لأسد حيث أخذت في لحظة هجوم الأسد عليه، وكان مستعدا للمغامرة بحياته في سبيل هذه الصورة الرائعة المبينة في هذا الموضوع لكنه محظوظ جداً كونه استطاع الخروج حياً بعد تعرضه لهجوم شرس من قبل الأسد المتوحش.

المصور يروي لجريدة بريطانية ” ديلي ما يل “، جميع الأحداث التي حدثت معه في هذه المغامرة، حيث ذكر هذا الأخير  انه لم تكن أمامه من طريقة إلا الترجل من سيارته والتوجه نحو الأسد حاملا الكاميرا ومن جراء قيامه بأخذ الصور لملك الغابة تفطن هذا الأخير لوجوده وذلك بعد سماعه للصوت الذي تصدره آلة التصوير عند التقاط الصور، فبدأ يتبع مصدر الصوت حتى أصبح على بعد ثلاث أمتار من المصور ولقد التقط سعيد الصورة في الوقت الحاسم، ولحسن حظه أنه كان باب سيارة الجيب مفتوحة مما ركض نحوها ولاذ بالفرار، ولقد أخبر سعيد الجريدة انه بالرغم من أن الصورة اشتهرت وانه أول عمل من نوعه ولم يسبقه أي أحد إلا انه لن يتجرأ على إعادة الكرة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.