إدانة إسلام بحيري 5 سنوات بتهمة “ازدراء الأديان”
إدانة إسلام بحيري 5 سنوات بتهمة ازدراء الأديان

تمت إدانة إسلام بحيري الباحث في الشؤون الإسلامية من طرف محكمة مصرية وقضت بسجنه 5 سنوات بتهمة ‘ازدراء الأديان’.

وقد تم رفع دعوى قضائية ضد البحيري بتهمة ‘تشويه الرموز الدينية والأئمة وكبار العلماء’ وذلك طبقا لنصوص في القانون المصري.

وقال البحيري بعد صدور الحكم في حقة أنه لا يسعى لتشويه الأديان وإنما يبحث في قراءة التراث وتجديد الخطاب الديني، وأكد الباحث في الشؤون الإسلامية أنه لن يستسلم لهذا الحكم وسيواصل المعركة حتى النهاية ليثبث صحة وجهة نظره.

إدانة إسلام بحيري 5 سنوات بتهمة ازدراء الأديان
إدانة إسلام بحيري 5 سنوات بتهمة ازدراء الأديان

وقد كان البحيري في لقاءاته التلفزيزنية يردد ما اعتبره بعض علماء الدين كلام تحريضي يطعن في العقيدة ويؤذي الى الفتنة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. أسلام بحيري لم يزدري ألأديان..أنه يحاول أن يخلص الدين ألأسلامي من هيمنة رجال قدسناهم أكثر من الدين..أنه يقدم قراءه عصريه رائعه ولا تنتقص من ثوابت الدين..هذا الرجل مجدد ويجب أن نشد من أزره.وأدعوا من ألله سبحانه وتعالى أن يثيبه أحسن الثواب على ما قدمه للمسلمين من أفكار تنويريه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.