في واقعة غريبة محاكمة أمريكية بالمشي 48 كم بسبب تهربها من دفع الأجرة
أمريكية تمشي 48 كم عقوبة لعدم دفعها أجرة تاكسي

واقعة غريبة قد لا نشهدها إلا في أمريكا فقط، حيث قضت إحدي محاكم ولاية أوهايو علي سيدة تهربت من دفع أجرة التاكسي بعد توصيلها، بالمشي 48 كيلو متر عقابا لها علي ما فعلته من عدم دفع الأجرة لسائق التاكسي الذي قام بتوصيلها بعد أن قامت بطلبه من شركة الانتقالات في ولاية كليفلاند.

كانت “فيكتوريا باسكوم” قد قامت بطلب تاكسي من أجل نقلها من كليفلاند إلي بينسفيل في أمريكا، وبعد أن قام التاكسي بتوصيلها إلي وجهتها المطلوبة، رحلت فيكتوريا بدون أن تقوم بدفع المبلغ المحدد لها، وهو ما جعل شركة الانتقالات في أمريكا تقوم برفع قضية عليها لرد مستحقات الشركة.

بعد مواجهة فيكتوريا بالواقعة، أعترفت بارتكابها لهذه الواقعة، وذلك ما جعل القاضي يقوم بتخيرها بين خيارين، والأول كان السجن لمدة 60 يوما، والخيار الثاني كان أن تقوم بمشي المسافة التي قام التاكسي بتوصيلها وقد بلغت 48.2 كيلو متر في يومين.

قامت فيكتوريا باختيار الأختيار الثاني بسبب عدم رغبتها في الحبس، وعلي الفور قامت باسكوم بتطبيق العقوبة عصر يوم الجمعة أمس، بداية من عصر الجمعة وحتى الآن وهي تقوم بتنفيذ العقوبة.

قامت المحكمة أيضا بتغريمها 100 دولا تعويضات للشركة الخاصة بسيارات الأجرة، وتم وضعها تحت المراقبة لأربعة أشهر، للتأكد من عدم قيامها بمثل هذا العمل مرة أخري.

تري لو قام أحد بهذا الجرم في مصر، ماذا ستكون ردة فعل الحكومة تجاهه، وهل سيتم محاكمته أيضا؟؟

ننتظر تعليقاتكم حول هذه الواقعة، وهل تتوقع أن يتم تطبيق مثل هذه القوانين في مصر يوما ما؟؟

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.