زوجة أحمد جبلي تكشف بالصور السبب الحقيقي لوفاته.. تمنى الشهادة ونالها
أحمد جبلي رحمه الله

كشفت السيدة “رضوى جلال حماد” زوجة الشاب الذى قلبت وفاته مواقع التواصل الإجتماعى “أحمد جبلي” عن تفاصيل وفاة زوجها، الذى أحبه الكثيرون وكان سبب فى هداية من تابعوا خبر وفاته على الرغم من عدم معرفتهم به، إلا أنهم دعوا بالرحمة والمغفرة لهذا الشاب الصغير الذى لم يتعدى عمره الـ 27 عاماً، صاحب المشوار الطويل فى الدعوة إلى الله ومساعدة الجميع فقد كان حقاً “عايش للناس”.

حيث قالت “رضوى” عبر صفحتها على موقع التواصل الإجتماعى “فيس بوك” أن زوجها كان يعانى من مرض معين يجعله يصاب دائماً بالإغماء، فكان من المتوقع أن يحدث له مكروه فى أى وقت، مضيفة أنه أثناء تواجد المرحوم “أحمد الجبلي” فى الحمام أصابته حالة الإغماء المفاجئة ثم اصطدمت رأسه بالحائط وأنثنت بموازاه جسده مما أدى إلى إصابته بالإختناق، مشيرة أنه كان قضاء الله وقد كان دائماً ما يدعو أن يموت شهيداً وقد نالها الحمد لله.

ff

يذكر أن المرحوم “أحمد جبلي” قد انقلبت ولا زالت صفحات التواصل بالدعاء له وذكر سيره الطيبة وكلماته القريبة من القلوب التى كان يدعو الله سبحانه وتعالى بها، متخذاً فى ذلك هدى الرسول الكريم فى التقرب والدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة.

صورة من جنازة أحمد جبلي
صورة من جنازة أحمد جبلي

ومن محبة الله فيه حبب فيه خلقه، الذين قاموا بتأديه ما يزيد عن الـ 60 عمره لجبلي منذ يوم وفاته الثلاثاء الماضى وحتى الآن، كما كانت جنازته مهيبة وكأنها عرس لزف العريس إلى مثواه الأخير.

صدقات جارية لروح أحمد جبلي
صدقات جارية لروح أحمد جبلي

 

أول عمرة هدية لجبلي قبل الدفن
أول عمرة هدية لجبلي قبل الدفن

مواضيع متعلقة

من هو “أحمد جبلي” الشاب الذي أشعلت وفاته مواقع التواصل الإجتماعي

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.