بالصور تجربة خطيرة جدا تكشف تأثير شبكات الانترنت والمحمول على المخ
تجربة الموبايل والمخ

انتشرت بقوة شبكات الأنترنت والمحمول في كل أنحاء العالم، ومازال هناك الكثير من الجدل حول مدى تأثير هذه الشبكات الهوائية على خلايا المخ، وفي الدنمارك لاحظت أحد الفتيات أنها عندما تضع الجوال بالقرب من رأسها تشعر عند النوم، تعاني في اليوم التالي من قلة التركيز، وعدم القدرة على التحصيل الجيد في المواد الدراسية.

هذا الشعور جعل هذه الطالبة تقرر أن تقوم بتجربة لتحديد مدى تأثير هذه الإشعاعات على المخ، وقامت بإحضار مجموعة من الحبوب وقسمتهم على 12 صحن ثم قامت بوضع 12 منهم في غرفة مغلقة وبها رواتر، وموبايل لتوصيل شبكة أنترنت، وهي تعادل شبكات المحمول.

وقامت بوضع 12 صحن أخر في غرفة أخرى مغلقة، ولكن ليس بها أي أشعاعات سواء كانت من رواتر أو من موبايل، وتركت الحبوب لمدة 12 يوم، وشاهدت بعد ذلك النتائج، وقد كانت النتائج مذهلة للغاية.

على اليمين الحبوب الميتة وعلى اليسار الحبوب التي نمت بشكل طبيعي

كما في الصور النتيجة توضح أن كل الحبوب التي كانت موجودة بجوار الموبايل لم تنمو والكثير منها مات، بينما على الجانب الأخر كل الحبوب في الغرفة الأخرى نمت بشكل طبيعي، وهذا يعني أنه من الخطأ أن نضع الموبايل بجانب الرأس أثناء النوم لان هذا يشكل خطر كبير جدا على خلايا المخ، ويكون سبب في ضعف التركيز في اليوم التالي.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.