قرار محمد أبو تريكة بخصوص الطعن علي حظر أمواله والمسببات
محمد أبو تريكة

أفادت مصادر مقربة من لاعب النادي الأهلي ومنتخب مصر محمد أبو تريكة عن ما الذي سيتخذه اللاعب بخصوص الطعن على قرار التحفظ على أمواله، والذي تم بعد التحفظ على أموال شركة السياحة أصحاب تورز الذي يمتلكها ويمولها.

حيث أعلنت تلك المصادر عن اعتزام اللاعب محمد أبوتريكة التقدم بالطعن أمام محكمة القضاء الإداري بالدائرة الأولي بمجلس الدولة الأسبوع القادم، كي يتم إلغاء القرار الصادر بالتحفظ على أمواله من لجنة حصر أموال جماعة الأخوان الإرهابية، بعدد أن رفضت التظلم الذي تقدم به محمد أبو تريكة للجنة منذ أيام.

واستند أبو تريكة لكونه لا ينتمي لجماعة الإخوان الإرهابية، وأن شريكه الإخواني قد ترك الشركة منذ عام 2013، وأنه ليس له علاقة بتسريب أموال من شركته لجماعة الإخوان، وأن تشكيل لجنة حصر الأموال تمت بناءً على قرار من محكمة الأمور المستعجلة وهى ليست ذات اختصاص، كذلك ستستند حيثيات الطعن لاعتماد قرار لجنة حصر الأموال على تحريات الأمن الوطني، وهو الأمر الذي يجعل القرار من صنيعة اللجنة، وبالتالي سيكون الطعن على قرارها.

وأشارت اللجنة لإعداد محامي محمد أبو تريكة لمذكرة الطعن لتقديمها الأسبوع المقبل لمحكمة القضاء الإداري، بعد أن أصبح هذا الطريق هو الوحيد أمام اللاعب لوقف قرارات التحفظ على أملاكه وحسابته الشخصية بالبنوك.

يجدر الإشارة إلى أن لجنة حصر الأموال لجماعة الإخوان الإرهابية، قد رفضت التظلم الذي تقدم به محمد أبو تريكة للجنة لإلغاء قرار الحظر عن أمواله، وحسابته الشخصية بالبنوك، وشركة السياحة التي يمولها.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.