سرقة الأسد الذهبي النادر من حديقة حيوان بفرنسا
الاسد الذهبي

أعلنت السلطات الفرنسية عن سرقة عدد سبعة عشر قرداً ينتمون لفصيلة نادرة، من حديقة حيوان بوفال السبت الماضي، من بينها سبعة من فصيلة الأسد الذهبي وعشرة من فصيلة المراميز الفضية.

ترجع هذه الفصيلة النادرة للغابات المطيرة بالبرازيل، وتملكها الحكومة البرازيلية، ويتراوح سعر الواحد منها في السوق السوداء، ما بين 5000 و10000 يورو.

وذكر مدير حديقة الحيوان، أن القردة المسروقة تنتمي لفصيلة نادرة جداً، كما أنها ضعيفة جداً، وتحتاج لرعاية خاصة، ونوعية معينة من الطعام، فضلاً عن تعرض أحدها للإصابة في ذيله أثناء عملية السرقة.

وأضاف أن عملية السرقة تمت بواسطة محترفين نجحوا في التخفي ومغالطة كاميرات المراقبة، وأكد على ضرورة التوصل إلى الجناة في أقرب وقت، حتى لا تتأذى القردة المهددة بالإنقراض أصلاً.

قردة فضية

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.