ماجاء في تظلم محمد أبو تريكه بخصوص الحجز على أمواله وممتلكاته وموقف لجنة حصر الأموال منه
مباراة محمد أبو تريكه اليوم

بعد أن قامت لجنة حصر أموال الأخوان برئاسة المستشار عزت خميس بالتحفظ على أموال وممتلكات نجم منتخب مصر والنادي الأهلي السابق محمد أبو تريكه، قام نجم مصر محمد أبوتريكه يتقديم تظلم للجنة حصر أموال الأخوان مطالباً اللجنة برفع الحظر المفروض على أمواله وممتلكاته وجاء في التظلم المقدم من نجم منتخب مصر والنادي الأهلي السابق محمد أبوتريكه ما يلي:-

حيث أوضح مصدر قضائي أن تظلم محمد أبو تريكه قد جاء فيه أن محمد أبو تريكه لا ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين وأنه غير منتسب إليها وليس عضو من أعضائها وأنه قام بتأسيس شركة السياحة (أصحاب تورز) في شهر ديسمبر عام 2012 ، وأنه لم ينتمي يوماً لأية جماعة من الجماعات الأرهابية.

وأضاف محمد أبو تريكه في التظلم من أن الهدف من شركة السياحة التي قام بتأسيسها هو تنشيط السياحة وأن مدير الشركة السابق أنس محمد عمر القاضي المحبوس على ذمة عدة قضايا وأحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين ما هو إلا مدير فقط وليس شريك في الشركه وليس له أية صفة مالية بها حيث أنها تخارج من الشركه عام 2013.

أما عن موقف لجنة حصر وإدارة أموال جماعة الإخوان المسلمين فكان كالتالي:-

أشار رئيس اللجنة المستشار عزت خميس بأنه قد تم رفض التظلم المقدم من محمد أبو تريكه نجم منتخب مصر والنادي الأهلي السابق وصاحب شركة أصحاب تورز للسياحة بشأن رفع قرار التحفظ على أموال والحسابات الشخصية بالبنوك وذلك بعد أن ثبت من التحريات أن الشركة قامت بتسريب أموال إلى جماعة الإخوان المسلمين ومارست العنف ضد المصريين بهذه الأموال وهو ما ينفيه محمد أبو تريكه جملة وتفصيلا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. اقول للاستاذ / اشرف السيد كاتب المقال اعلاه عن ابو تريكة 0 بلاش كل كلمة فى المقال نجم مصر والاهلى السابق0 هو نجم اصلا لنفسه علشان عمل لنفسه وليس للشعب المصرى وماهى الفائدة التى عادت على اى فرد من افراد الشعب المصرى من امواله ؟ الاجابة فقط لنفسه 0 رجاء عدم التشدق كل شوية 0 هنا مصر وامنها القومى اكبر من اى انسان فى العالم 0 على فكرة انا كنت من عشاق ابو تريكة ولكن عندما علمت انه ينتمى للجماعة الارهابية طبعا كرهته لان مصلحة مصرنا العظيمة فوق كل مقال ومقام مهما علا شانه 0 وشكرا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.