كوب شاي واحد يمنع السمنة.. تعرف على الفوائد الأخرى للشاي
فؤاد الشاي

الشاى من أكثر المشروبات التى يحرصها الكثيرون على تناولها يومياً، وقد أثبتت الدراسات الحديثة الفوائد الكثيرة التى يتميز بها الشاى فهو ذو تأثير مفيد جداً للصحة العامة، إذ كشفت دراسة أمريكية حديثة أن لتناول كوب واحد من الشاى يومياً القدرة على زيادة النشاط الذهنى للإنسان، وذلك لما يحتويه الشاى من مضادات الأكسدة المتمثلة فى عنصر “الفلافونويد”، حيث تسهم هذه المادة فى السيطرة على الإلتهاب ودعم الأوعية الدموية والمساعدة فى تفتح الشرايين وزيادة النشاط العصبى.

الشاي يساعد على الإسترخاء
الشاي يساعد على الإسترخاء

بالإضافة إلى أن كوب واحد من الشاى قد يكون الوسيلة الوحيدة للحصول على الإسترخاء المطلوب لما يقوم به من تحسين أداء المخ، وهذا الأمر يخص نوعى الشاى “الأسود والأخضر”، حيث يتحسن النشاط الدماغى بشكل ملحوظ بعد نصف ساعة من تناول كوب من الشاى.

ولعل أبرز ما تتميز به مكونات الشاى كمضادات فعالة للأكسدة والمتمثلة فى المادة الشهيرة المعروفة بإسم “الفلافونيد” هو تحسين الذاكرة والتذكر وإراحة المخ والأعصاب لإتخاذ القرار المناسب، حيث تلعب مضادات الأكسدة دور حيوى فى تعزيز نشاط المخ.

 

وقد قام الموقع الأمريكى بعمل دراسة على 8 متطوعين، طلب منهم شرب فنجان واحد من الشاى الأسود أو الأخضر قبل نصف ساعة من إختبار فحص المخ، وتبين بالتجربة أن شرب الشاى قد زاد ثلاثة أقطاب كهربائية فى المخ وهى “ألفا ، بيتا ، ثيتا”.

ووفقاً لمصادر عن دراسات أجريت على النباتات الطبية فى جامعة “نيوكاسل” تبين من خلالها إرتباط الشاى بفوائد نفسية، كصفاء الذهن والمساعدة على الإسترخاء وزيادة الإنتباه وتحسين وظائف المخ.

وأكدت النتائج الطبيبة، أن فوائد الشاى ناتجة عن زيادة موجات “ثيتا” فى الشاى، فمما لا شك فيه أن تحسين وظائف الإنتباه والإسترخاء واليقظة أهم دور يقوم به الشاى.

وبحسب الموقع الأمريكى، فإن لتناول من 3 إلى 4 أكواب شاى فى اليوم يقلل من الإصابة بالنوبات القلبية، ويساهم فى محاربة أمراض السكرى، ويساعد فى تقليل ظهور المرض إذا وجد.

كما تجدر الإشارة، إلا أن للشاى فوائد جمه فى محاربة الشيخوخة ومنع السمنة، لأنه يقلل من نمو الخلايا الدهنية، كذلك فإن الشاى الأسود يساعد على التقليل من الشعور بالتوتر.

فوائد شاى البابونج وشاى الأعشاب

شاى البابونج
شاى البابونج

كذلك أجريت عدة دراسات  على شاى البابونج، والتى أكدت أنه يساعد فى الحماية من الإصابة بسرطان الغدة الدرقية، حيث قامت جامعة يونانية بعمل تجارب على مصابين بالغدة الدرقية تبين أن الذين يتناولون الشاى من بينهم مصابون بأمراض الغدة الدرقية الحميدة.
ووفقاً لمجلة الصحة الأوروبية العامة، فإنه يجب الحرص على تناول كميات مناسبة من شاى البابونج، كذلك فإن لشاى الأعشاب فوائد جمة، إذ تساهم هذه المنتجات فى تخفيض نسب الإصابة بسرطان الغدة الدرقية بنحو 70%، والتقليل من الإصابة بالعديد من الأمراض الأخرى بنسبة 82% لذا يجب شرب شاى الأعشاب من مرتان إلى 6 مرات فى الأسبوع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.