أسباب عدم خسارة الوزن وكيفية معالجتها
دهون البطن

الكثير منا يعاني من الدهون على البطن خاصوصا عند السيدات ، وفي المقالات السابقة أشرنا إلى كيفية التخلص من الكرش عن طريق تناول مشروب ، لكن موضوعنا اليوم هو أن الكثير منا يتبع الأنظمة الغذائية ولا يخسر وزنه أو دهون البطن مما يجعله يعزف عن الحمية وعن النظام الغذائي الخاص به دون أن يسأل نفسه عن سبب ذلك فهناك العديد من الأسباب التي تجعلنا لا نخسر الكرش بسهولة.

فمن هذه الأسباب تناول الدهون الغير صحية ، تتمثل هذه الدهون في الجوز ، بذور دوار الشمس والأسماك الدهنية مثل السلمون فتختلف هذه الدهون عن الدهون المشبعة فهذه الأخيرة موجوده في اللحوم ومنتجات الألبان فتناول هذه الدون بقدر لا يضر.

يجب على الشخص الذي يعاني من الدهون على البطن ممارسة التمارين الرياضية المناسبة فيجب تكثيف هذه التمرين لأن عدم تكثيفها والقيام بها بشكل عادي في وتيرة واحدة قد يفقدها مفعولها ويجعلها دون فائدة ، ومن الأسباب الأخرى لعدم خسارة الوزن بالنظام الغذائي هو عدم الانتظام في النوم فقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين ينامون أقل من ست ساعات في اليوم هم الأكثر عرضة لزيادة الوزن فمن الأفضل تنظيم النوم في اليوم من ست ساعات إلى ثمانية ساعات.

من الممكن أن يؤثر العامل الوراثي في صعوبة نقصان الوزن في منطقة البطن فإذا كان جسمك يأخذ شكل التفاحة فيكون نقص الدهون في البطن أمر صعب لكن ليس مستحيل ، فالتعرض للضغط العصبي والتوتر يزيد من هرمون الكورتيزون  ، فبصفة عامة التوتر يقلل من نسبة حرق الدهون خاصة في منطقة البطن.

أخيراً يجب على الجميع التحلي بالعزيمة والإرادة وعدم الإستسلام للمغريات والأضعاف من الروح المعنوية فإذا قمت بتنظيم طعامك ولم تخسر وزنك فأنت تسير على الدرب السليم فالجسم من المتوقع عدم الاستجابة للنظام الغذائي بسرعة لكن هذا يبشر  بخسارة وزن بعد ذلك ، فيجب على الجميع الاستعداد النفسي والجسدي مع أطيب الأمنيات بالتوفيق.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.