عمرو أديب: لا دور لمبارك في تحرير سيناء سوى رفع العلم

قال الإعلامي الشهير عمرو أديب، أن دور الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك في عملية تحرير سيناء يقتصر فقط على قيامه برفع العلم المصري عليها عقب تحريرها.

وأشار أديب خلال حلقة أمس من برنامجه “القاهرة اليوم” المذاع عبر فضائية اليوم، أن الرئيس الراحل محمد انور السادات هو صاحب قرار حرب تحرير سيناء وليس مبارك.

موضحاً أن الرئيس السادات قد توفي في أكتوبر 1981، وقام مبارك برفع العلم المصري على أرض سيناء في إبريل 1982 أي بفارق زمني ستة أشهر فقط من إغتيال السادات.

وتابع أديب القول بأن عملية تسليم سيناء إلى مصر جاءت صريحة ضمن نصوص معاهدة كامب ديفيد التي قام الرئيس الراحل أنور السادات بتوقيعها في تل أبيب، مطالباً بضرورة عدم توير التاريخ.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.