تفاصيل وأسرار طفولة السيسي لأول مرة يرويها ابن عم السيسي
الرئيس السيسي

ننفرد علي مصر فايف بنشر تفاصيل طفولة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي عشقه الشعب المصري بالكامل، ويريد أن يعرف كل صغيرة وكبيرة عن حياته السابقة، يروي هذه التفاصيل ابن عم الرئيس السيسي، عن تفاصيل وأسرار طفولته بالكامل، ومكان ولادته، ومشواره من الكلية الحربية إلي رئاسة الجمهورية، وتفاصيل قد تعرفوها لأول مرة.

ابن عم السيسي “حسين السيسي” وابن خاله “الحاج أحمد” يفصحون عن تفاصيل كثيرة سوف ننشرها لحضراتكم عن طفولة وميلاد الرئيس السيسي ومشواره الكفاحي حتى الوصول لرئاسة جمهورية مصر العربية.

كان السيسي في طفولته يعمل “صنايعي صدف” في ورشة والده التي تخصصت في صناعة الأرابيسك، وذلك قبل أن يقوم بالالتحاق بالمدرسة الثانوية الجوية، هو وابن خاله، الذي ترك المدرسة ولم يستكمل مع الرئيس السيسي، ورشة والد السيسي كان يعمل فيها الرئيس وابن خاله، ووالد السيسي كان يعمل من قبل صانعا “القباقيب”.

وقال ابن خال السيسي أن الرئيس لا يراهم في الفترة الحالية بسبب أنشغاله بمشاكل مصر، وقال أنه يتذكر أن قال السيسي لزوجته بعد أن تولي رئاسة مصر “أنا مش فاضيلك والبلد أهم .. ولو مش عاجبك روحي لوالدتك”، وذلك في إشارة منه إلي أنشغاله بالأهم وهي مصلحة البلد والمشاكل التي تواجهها.

وقال “الحاج أحمد” أن السيسي يريد نهضة مصر، ويريد أن يقفز بها إلي أبعد الحدود، وذلك ما رآه الجميع في المؤتمر الاقتصادي، وما شهده الجميع من حرص السيسي علي إعادة بناء مصر، والنهوض بالاستثمارات في مصر.

وقال “ابن عم السيسي” أن الرئيس كان الرجل الخاص لحسين طنطاوي، وزير الدفاع السابقة، وأنه كان رجل مخابرات لفترة تزيد عن 15 عاما، وهو ما يجعل لديه خبرة كبيرة في إدارة البلاد، ومعرفة أولويات إهتماماته، وقال أن السيسي يهدف في الفترة القادمة إلي الصناعات الثقيلة والأهم أولا بأول.

ولد السيسي في حارة البرقوقية في حي الجمالية، ووالد السيسي كان ” سعيد السيسي”، وهو من أكبر المتخصصين في صناعة الأرابيسك، حيث يمتلك مصنع “حسن السيسي لصناعة الأرابيسك”، والأرابيسك هي شهرة عائلة السيسي، لما يحققه والد السيسي من نجاح في هذه الصناعة بمنطقة خان الخليلي، وأن والد السيسي يمتلك أكبر عدد من المحلات في خان الخليلي لتسويق الأرابيسك.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.