القوات المسلحة تساعد في انتشال ناقلة الفوسفات الغارقة بالنيل.. والحكومة تؤكد سلامة المياه
ناقلة الفوسفات الغارقة

تعاونت وزارة البيئة مع قوات من الجيش المصري لانتشال ناقلة الفوسفات الغارقة في مياه نهر النيل بمحافظة قنا، والتي كانت تحمل 500 طن فوسفات.

حيث انتشل الجيش المصري بمعداته البحرية المتقدمة ناقلة الفوسفات الغارقة والمحملة بـ 500 طن من الفوسفات، وقد أوضحت وزارة البيئة اتفاقها مع هيئة البترول العامة ومركز مكافحة تلوث البيئة بأسوان، حيث تمكنت القوات من انتشال الناقلة  وما تحمله من فوسفات ومواد ملوثه لمياه نهر النيل، كما تم التعامل بكل سرعة مع كل الملوثات الزيتية التي نتجت من من غرق الناقلة.

في سياق آخر، تم سحب عينات من المياه نهر النيل في نفس المنطقة للتأكد من صحتها، مشيرة أن العينة سليمة ولا  يوجد بها تلوث فهي مطابقة للمعدلات المسموح بها.

كما أوضحت رئيسة غرفة العمليات الخاصة بوزارة البيئة الدكتورة “كوثر حنفي”، أن اللجنة انتشلت صندوق الوقود  والموارد الفوسفاتية من داخل الناقلة أولاً، تحسباً من أي أخطلات للوقود بالمياه وحدوث أي تلوث، مضيفة أن الفوسفات لزج وسميك لذلك يصعب اختلاطه بالمياه سريعاً.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. الجميل أن تتضافر وتتسارع كافة الأجهزه والوزارات فى الحد من الكارثه والسيطره عليها والأجمل أن يكون السعى والبحث والتشاور بمنتهى الصدق والإخلاص والشفافيه لمنع الكارثه قدر المستطاع أو السيطره عليها حتى لاتتفاقم توابعها فمن لطف القدر أن تقع كارثه ومن قبح الإهمال أن تتوالى بل وتتكرر الكوارث وقانا الله وإياكم منها اللهم آمين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.